الطيار أندريه بورشبرغ قبل إقلاعه إلى القاهرة
الطيار أندريه بورشبرغ قبل إقلاعه إلى القاهرة

أقلعت الطائرة الشمسية "سولار إمبالس 2" الاثنين من إشبيلية في جنوب إسبانيا متجهة إلى القاهرة في المرحلة ما قبل النهائية من جولتها حول العالم باستخدام الطاقة الشمسية.

ويقود الطائرة في هذه المرحلة الـ16 من الرحلة التي تستغرق 50 ساعة، السويسري أندريه بورشبرغ، وقد أقلع بها عند الساعة 4:20 بتوقيت غرينتش. ويتناوب بورشبرغ وزميله برتران بيكار على قيادة الطائرة التي تتسع لشخص واحد فقط.​​

​​

ويحلق بورشبرغ في هذه الرحلة في سماء البحر الأبيض المتوسط، ويمر بالمجالات الجوية للجزائر وتونس وإيطاليا ومالطا واليونان. ويتوقع أن يبلغ القاهرة ظهر الأربعاء في الـ13 من تموز/يوليو.​​

​​

وستنطلق المرحلة الأخيرة بعد ذلك بأيام، تتجه فيها الطائرة إلى أبو ظبي التي أقلعت منها في التاسع من آذار/مارس 2015.

و"سولار إمبالس" طائرة خفيفة جدا لا يزيد وزنها عن وزن شاحنة، علما أن عرض جناحيها يوازي عرض جناحي طائرة بوينغ 747، وهي تطير بسرعة متوسطة تبلغ 50 كيلومترا في الساعة، وتعمل ببطاريات تشحن بواسطة الطاقة الشمسية التي تلتقطها حوالي 17 ألف خلية كهربائية ضوئية منشورة على جناحيها.

الطائرة الشمسية سولار امبالس 2

​​

المصدر: وكالات

يحاول الهاكرز استغلال أزمة كورونا لزيادة هجماتهم
يحاول الهاكرز استغلال أزمة كورونا لزيادة هجماتهم

حذر مسؤولو الأمن الإلكتروني في أميركا وبريطانيا، من أن قراصنة الإنترنت "الهاكرز"، سواء المدعومين من بعض الدول أو الذين يعملون منفردين، يحاولون استغلال أزمة تفشي فيروس كورونا، لزيادة هجماتهم.

ووفقاً لبيان وكالة الأمن السيبراني الأميركية والمركز الوطني للأمن السيبراني في بريطانيا، فإن الحجم الإجمالي للأنشطة الخبيثة لهؤلاء القراصنة لا يبدو أنه قد زاد، إلا إن المخترقين يحاولون استغلال قلق الناس بسبب الفيروس، ورغبتهم في معرفة المزيد عنه، في دفعهم إلى النقر على الروابط، وتنزيل ملفات تحتوي على برامج خبيثة.

وقال برايان وير، مساعد مدير وكالة الأمن السيبراني الأميركية: "المخترقون يستخدمون هذه الأوقات الصعبة لاستغلال الجمهور وقرصنة حساباته".

كما حذرت الوكالتان من أن "الهاكرز" قد يستغلون الطلب المتزايد على فرص العمل من المنزل، لتمرير برامجهم الخبيثة التي تساعدهم في عملية الاختراق.

ويستهدف القراصنة أيضا الشبكات الافتراضية الخاصة والبرامج التي تساعد الموظفين على الاتصال بمكاتبهم والعمل من المنزل. 

من جانبه، أكد روب ليفيرتس، المدير التنفيذي لشركة مايكروسوفت، أن هناك ارتفاعا في معدل نجاح عمليات القرصنة.

وأضاف ليفرتس أن وسائل الإعلام والناس تتحدث عن فيروس كورونا طول الوقت، والقراصنة يعرفون أن معظم الناس يهتمون بقراءة أي رابط يحتوي على معلومات عن كورونا ويغطون عليه دون تفكير.