صورة لحاسوب سوبر بوك الشخصي
صورة لحاسوب سوبر بوك الشخصي | Source: Courtesy Image

هل فكرت إن كانت هناك إمكانية لتحويل هاتفك المحمول إلى حاسوب شخصي؟ أصبح الأمر ممكنا الآن بواسطة جهاز لا تتعدى قيمته 100 دولار. 

فقد أعلنت الشركة الأميركية أندروميام إنتاج حاسوب محمول، أطلقت عليه اسم "سوبر بوك"، وهو حاسوب مسؤول عن تحويل الهواتف المحمولة التي تعمل بنظام أندرويد إلى حاسوب شخصي، حيث يستطيع المستخدم الحصول على تجربة مكتبية عن طريق إيصال هاتفه المحمول بسوبر بوك. 

وقد أعلن مطورو هذا الجهاز حملة على موقع "Kickstarter" لتمويل المشروعات، وقد حصل على دعم يقدر بحوالي 400 ألف دولار من 3106 داعم لهذه الفكرة. 

وتقول الشركة المطورة إن جهازها يحتوي على شاشة كبيرة، ولوحة مفاتيح كاملة، وبطارية تبلغ طاقتها ثماني ساعات. 

ويتميز هذا المنتج بسهولة استخدامه، حيث يبدأ العمل فور إيصال هاتف الأندرويد به عن طريق الناقل المتسلسل العام، أو الـ USB. 

ويوضح الفيديو التالي كيفية استخدام سوبر بوك: 

​​

​​

​ونشرت الشركة على حسابها الاجتماعي في شبكة تويتر بعض الصور التوضيحية لهذا الجهاز المتوقع إصداره أول العام القادم: 

​​

​​​​

​​

. المصدر: Kickstarter

صورة مقارنة بين اختراع توماس روس الأصلي وجهاز آيفون  من أوراق الدعوى القضائية
صورة مقارنة بين اختراع توماس روس الأصلي وجهاز آيفون من أوراق الدعوى القضائية

رفع شخص أميركي يدعي اختراع جهاز آيفون دعوى قضائية على شركة آبل، مطالبا إياها بتعويض قدره 10 مليارات دولار إلى جانب نسبة عن مبيعاتها المستقبلية لكل من أجهزة آيفون وآيباد وآيبود.

ويدعي توماس أس روس في أوراق دعواه المقدمة أمام محكمة مقاطعة جنوب فلوريدا، أنه تقدم عام 1992 بطلب تسجيل براءة اختراع لـ"جهاز قراءة إلكتروني" مستطيل الشكل، محمول ومزود بشاشة، ليكون أول جهاز من نوعه يجمع بين خاصية الاتصال والعرض في الآن نفسه، مرفقا ادعاءه بصور لرسوم اختراعه الأصلي.

وطالب روس، الذي قال إن منتجات شركة آبل الثلاثة ليست سوى نسخة مطابقة في الشكل والمضمون لاختراعه، بمبلغ 10 مليارات دولار كتعويض، إلى جانب نسبة من مبيعات الشركة مستقبلا، تصل في حال قبول دعواه إلى مبلغ ثلاثة مليارات ونصف عن كل سنة، لو احتسبت أرباح السنة الماضية لشركة آبل والتي بلغت 235 مليار دولار.

​​وبالرغم من عدم الموافقة على طلب تسجيل براءة الاختراع، الذي تقدم به روس سنة 1992 بسبب عدم دفعه للرسوم المطلوبة، وبقائه على تلك الحال لثلاث سنوات قبل اعتبار طلبه مهملا، إلا أن روس يقول إن شركة آبل "بحثت في المهملات" لتسرق اختراعه.

ويتابع في أوراق الدعوى: "لقد اختارت آبل أن تبحث في المهملات بدلا من اختراع أفكار أصيلة وخاصة بها"، لتتسبب له حسب قوله "بضرر لا سبيل لإصلاحه أو تعويضه ولا حتى تقديره بالمال"، وذلك في إشارة لمؤسس شركة آبل ستيف جوبز الذي قال يوما "لم نخجل قط من سرقة الأفكار العظيمة".

 

المصدر: التلغراف