خدمة أوبر
خدمة أوبر

أعلنت مجموعة فولفو السويدية المصنعة للسيارات تحالفها مع شركة أوبر لخدمات النقل لتقديم تنقلات بالسيارات الذاتية القيادة، مع عزمهما استثمار 300 مليون دولار في المشروع.

وأوضحت المجموعة السويدية، في بيان، أن هذا التحالف يعني أن "أوبر ستزيد أنظمة القيادة الذاتية التي طورتها بنفسها على مركبة فولفو الأساسية".

وكانت فولفو وأوبر قد تقاربتا، في وقت سابق، مع تأسيسهما في الولايات المتحدة في نيسان/ أبريل مجموعة ضغط لدعم مشاريع السيارات التي تقاد بواسطة أجهزة كمبيوتر، بالتعاون مع شركات منافسة بينها ليفت بالنسبة للأولى وفورد للثانية، إضافة إلى شركة غوغل العملاقة في مجال الإنترنت.

وقد أحرزت الشركتان تقدما كبيرا في تطوير هذه السيارات المستقبلية التي تسمح لمستخدميها بالتنقل إلى وجهاتهم المطلوبة من دون الحاجة للقيادة.

ويختبر مهندسو فولفو أول نموذج مستقل في شوارع غوتبرغ جنوب غرب السويد منذ 2014، ومن المتوقع أن يوكلوا المهمة سنة 2017 إلى سائقين عاديين في هذه المدينة، إضافة إلى آخرين في لندن.

وكشفت أوبر في أيار/ مايو عن نموذج أولي تم اختباره أيضا في ظروف واقعية في شوارع بيتسبورغ بولاية بنسلفانيا الأميركية.

 

المصدر: وكالات

عشرات المختبرات في إفريقيا وآسيا وأوروبا وأميركا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي ستتلقى آلات ومعدات تشخيصية، بالإضافة إلى إمدادات أخرى لتسريع الاختبارات الوطنية.
مبنى الوكالة الدولية للطاقة الذرية

كشفت الوكالة الدولية للطاقة الذرية نيتها إرسال معدات إلى أكثر من 40 دولة لمنحها القدرة على استخدام تقنية الكشف عن فيروس كورونا المستجد عالية الدقة والمستمدة من الأسلحة النووية.

وأضافت الوكالة أن إمدادات بقيمة 4 ملايين يورو (4.4 ملايين دولار) ستساعد الدول على استخدام التقنية للكشف السريع عن الفيروس في العينات المرسلة إلى مختبراتها، مشيرة إلى أن الاختبار يعرف باسم (آر تي- بي آر سي).

وقالت الوكالة، التي تتخذ من فيينا مقرا لها، إن عشرات المختبرات في إفريقيا وآسيا وأوروبا وأميركا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي ستتلقى آلات ومعدات تشخيصية، بالإضافة إلى إمدادات أخرى لتسريع الاختبارات الوطنية

وذكر المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، رافائيل غروسي، أن المساعدة جزء من استجابة الوكالة لطلبات الدعم من حوالي 90 دولة عضو.

كما ستسحب لهذا الغرض من الأموال الإضافية التي تقدمها الدول الأعضاء، بما في ذلك 6 ملايين دولار من الولايات المتحدة، و3.5 ملايين دولار من كندا و550 ألف دولار من هولندا.