شعار شركة غوغل
شعار شركة غوغل

أعلنت مجموعة غوغل شراء شركة "فايمبت" الناشئة المتخصصة في تعريف منتجي محتويات منصتها يوتيوب وغيرها من خدمات التواصل الاجتماعي على العلامات التجارية الراغبة في رعايتهم.

وجاء في رسالة نشرت على الموقع الرسمي لغوغل المخصص ليوتيوب "نظن أن علاقات غوغل مع العلامات التجارية وشراكات يوتيوب مع منتجي المحتويات ستشكل عندما تضاف إليها خبرة فايمبت وتقنياتها فرصا إضافية للمحتويات المدعومة من ماركات، لتزداد بالتالي إيرادات مجال الفيديو على الإنترنت".

ولم يكشف عن التفاصيل المالية للصفقة، غير أن مؤسسي "فايمبت" أشاروا في رسالة منفصلة إلى أن شركتهم ستستمر في العمل بطريقة مستقلة.

وقد أسست "فايمبت" قبل ثلاث سنوات وهي تعنى بإقامة روابط بين مصممي المحتويات على خدمات التواصل الاجتماعي والعلامات التجارية الراغبة في توسيع نطاق حملاتها التسويقية من خلال تمويل محتويات أو الاستثمار فيها.

وهي تساعد العلامات في دراسة ملفات المصممين والجمهور الذي يتوجهون له على يوتيوب وانستغرام وفاين وفيسبوك وتويتر وتامبلر بغية تحديد أنسب المنتجين.

وبدأت يوتيوب قبل تسع سنوات بتقديم بدل مالي لرواد الإنترنت الذين ينشرون أكثر المحتويات شهرة على منصتها، بموجب خطة لتشارك العائدات الإعلانية بين المصمم والموقع.

المصدر: خدمة دنيا

يحاول الهاكرز استغلال أزمة كورونا لزيادة هجماتهم
يحاول الهاكرز استغلال أزمة كورونا لزيادة هجماتهم

حذر مسؤولو الأمن الإلكتروني في أميركا وبريطانيا، من أن قراصنة الإنترنت "الهاكرز"، سواء المدعومين من بعض الدول أو الذين يعملون منفردين، يحاولون استغلال أزمة تفشي فيروس كورونا، لزيادة هجماتهم.

ووفقاً لبيان وكالة الأمن السيبراني الأميركية والمركز الوطني للأمن السيبراني في بريطانيا، فإن الحجم الإجمالي للأنشطة الخبيثة لهؤلاء القراصنة لا يبدو أنه قد زاد، إلا إن المخترقين يحاولون استغلال قلق الناس بسبب الفيروس، ورغبتهم في معرفة المزيد عنه، في دفعهم إلى النقر على الروابط، وتنزيل ملفات تحتوي على برامج خبيثة.

وقال برايان وير، مساعد مدير وكالة الأمن السيبراني الأميركية: "المخترقون يستخدمون هذه الأوقات الصعبة لاستغلال الجمهور وقرصنة حساباته".

كما حذرت الوكالتان من أن "الهاكرز" قد يستغلون الطلب المتزايد على فرص العمل من المنزل، لتمرير برامجهم الخبيثة التي تساعدهم في عملية الاختراق.

ويستهدف القراصنة أيضا الشبكات الافتراضية الخاصة والبرامج التي تساعد الموظفين على الاتصال بمكاتبهم والعمل من المنزل. 

من جانبه، أكد روب ليفيرتس، المدير التنفيذي لشركة مايكروسوفت، أن هناك ارتفاعا في معدل نجاح عمليات القرصنة.

وأضاف ليفرتس أن وسائل الإعلام والناس تتحدث عن فيروس كورونا طول الوقت، والقراصنة يعرفون أن معظم الناس يهتمون بقراءة أي رابط يحتوي على معلومات عن كورونا ويغطون عليه دون تفكير.