آيباد برو من آبل
آيباد برو من آبل

استمرت مبيعات الأجهزة اللوحية المعلوماتية بالتراجع خلال الربع الثالث في سوق عالمية تحتل فيها الأجهزة الرخيصة الثمن مع لوحة مفاتيح قابلة للفك، حيزا متزايدا على ما أفادت به تقديرات شركة "آي دي سي" لأبحاث السوق.

وبلغ مجموع الأجهزة اللوحية التي بيعت من كل الماركات، 43 مليونا خلال الربع الثالث أي 14.7 في المئة أقل مما كانت عليه قبل عام.

إلا أن مبيعات الأجهزة اللوحية بلوحة مفاتيح قابلة للفك بسعر يقل عن 200 دولار، حققت مستوى قياسيا  على ما ذكرت "آي دي سي".

وقال جيتيش اوبراني المحلل لدى الشركة "للأسف تقدم الكثير من هذه الأجهزة اللوحية المتدنية السعر نوعية متدنية كذلك"، مشيرا إلى أن "ذلك قد يضر بالسوق على المدى الطويل لأن  هذه الأجهزة قد تعتبر بسهولة أنها قابلة للرمي بدلا من اعتبارها بديلا للحواسيب الشخصية".

وحافظت شركة آبل الأميركية على المرتبة الأولى في العالم رغم تراجع مبيعات "آيباد"  بنسبة 6.2 في المئة على سنة. وهي تحتل 21.5 في المئة من حصص السوق.

وحلت سامسونغ ثانية مع 15.1 في المئة من السوق متراجعة من نسبة 19.3 في المئة، تلتها أمازون في المرتبة الثالثة مع 7.3 في المئة وهي حسنت نتائجها بفضل العروض الكثيرة المتعلقة بجهازها اللوحي "فاير".

وجاءت شركتان صينيتان في المرتبة الرابعة والخامسة هما "لينوفو" وهواوي" مع 6.3 و5.6 في المئة من السوق على التوالي.

المصدر: خدمة دنيا

فيسبوك يكافح حملات التضليل
فيسبوك يكافح حملات التضليل

  أعلن موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي، الثلاثاء، تفعيل ميزة تتيح للمتضررين من وباء فيروس كورونا، التواصل للحصول على دعم من مجتمعاتهم، ويمكن أن يتوزع الدعم، بحسب الموقع، من "جلب البقالة إلى الدعم النفسي".

وتمت إضافة ميزة Community Help إلى الشبكة الاجتماعية قبل أربع سنوات كطريقة للعثور على مأوى أو طعام أو إمدادات أثناء الكوارث الطبيعية، وأضاف فيسبوك أزمة COVID-19  هذا الأسبوع إلى تلك القائمة.

وقال مدير تطبيق فيسبوك، فيجي سيمو إن "الموقع عمل أسابيع لإتاحة الميزة بعد أن رأينا أن الناس يحاولون الحصول على المساعدة منذ بداية الأزمة".

وقام Facebook بتعيين نصف قطر المساعدة افتراضيًا بـ 50 ميلاً في الولايات المتحدة و 100 كيلومتر في بلدان أخرى، ولكن يمكن للأشخاص تقليص المساحة التي يكونون فيها متاحين للمساعدة.

وقال سيمو: "يمكنك تعديل المساحة إذا كان بإمكانك المساعدة فقط في حيك".

وحث الموقع الناس على التبرع لجهود الإغاثة من الفيروس من خلال إعلانه عزمه على "معادلة" أي تبرع لتلك الجهود بنفس المبلغ، وحتى مبلغ 10 مليون دولار.

وقالت الشبكة الاجتماعية  إنها تضيف طريقة للعثور على حملات جمع التبرعات المحلية والتبرع فيها.

وقال عملاق الإنترنت ومقره كاليفورنيا، أيضًا إنه يواصل تكثيف الجهود لتوفير معلومات موثوقة وفي الوقت المناسب حول الوباء وطرق اتخاذ إجراءات في مواجهته.

وتلقى نحو مليار شخص إشعارات منذ إطلاق مركز معلومات COVID-19 قبل أسبوعين على Facebook و Instagram.

وحتى الآن، تأكدت إصابة نحو 875 ألف شخص بالفيروس في العالم منذ ظهوره، بينما توفي أكثر من 42 ألف شخص بسبب الإصابة.