صاروخ تابع لشركة سبيس أكس
صاروخ تابع لشركة سبيس أكس

تخطط شركة "سبيس أكس" الأميركية لإطلاق أقمار صناعية تدور حول الأرض عام 2019 من أجل توفير إنترنت بسرعة عالية.

وأوضحت باتريشيا كوبر، نائبة رئيس الشركة أنها تطمح لإطلاق نموذج تجريبي من هذه الأقمار خلال هذا العام، قبل أن تطلق نموذجا آخر عام 2018.

وستبدأ الشركة الأميركية عام 2019، حال نجاح التجربتين، في إطلاق أكثر من أربعة آلاف قمر صناعي على مراحل حتى سنة 2024.

ويوضح الفيديو التالي نظام عمل هذه التقنية:

​​

المصدر: وسائل إعلام أميركية 

سيحمل الصاروخ قمرا صناعيا
سيحمل الصاروخ قمرا صناعيا

أطلقت شركة "سبيس أكس" صاروخا من طراز فالكون تسعة من ولاية فلوريدا الأميركية الاثنين لنقل أول قمر صناعي للجيش الأميركي، ما يعني حسب رويترز انتهاء هيمنة شراكة بين لوكهيد مارتن وبوينغ في هذا المجال منذ 10 أعوام.

ويبلغ طول الصاروخ 23 طابقا، أطلقته سبيس أكس من منصة ساحلية في مركز كينيدي الفضائي على الساعة السابعة و15 صباحا بالتوقيت المحلي (11 و15 دقيقة بتوقيت غرينتش).

وسيحمل الصاروخ قمرا صناعيا سريا لمكتب الاستطلاع الوطني وهو وكالة تابعة لوزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) تتولى إدارة أقمار التجسس الأميركية.

وعاد الجزء الرئيسي من الصاروخ إلى منصة الهبوط في محطة للقوات الجوية في كيب كنافيرال، بعد تسع دقائق من انطلاقه.

وكانت شركة سبيس أكس قد أطلقت أول صاروخ مستعمل في مهمة ثانية الشهر الماضي في سعي مؤسس الشركة إيلون ماسك للحد من تكاليف إطلاق الصواريخ.

 

المصدر: رويترز