الطائرة الشمسية سولار امبالس 2
الطائرة الشمسية سولار امبالس 2

نجحت الجمعة أول تجربة تقوم بها طائرة تعمل بالطاقة الشمسية مصممة للطيران في الطبقات العليا من الغلاف الجوي، وفق ما أكده الفريق القائم على تطويرها.

وحلقت الطائرة "سولار ستراتوس" على علو منخفض غربي سويسرا لمدة سبع دقائق فقط قبل أن تعود إلى قاعدتها، وفق بيان صادر عن الفريق المكلف بالتجربة.

وحلقت الطائرة بقيادة الطيار السويسري دميان هيشير على ارتفاع 300 متر فقط، فيما يريد الفريق أن تستطيع التحليق على ارتفاع 25 ألف متر والذي لا يمكن للطائرات العادية بلوغه.

ويبلغ طول "سولار ستراتوس" ثمانية أمتار ونصف المتر، وطول جناحيها 24 مترا و80 سنتيمترا، وتزن 450 كيلوغراما، وهي مغطاة بـ22 مترا مربعا من الألواح الشمسية تؤمن لها طاقة متواصلة من دون انقطاع.

المصدر: وكالات 

طائرة سولار انبالس
طائرة سولار انبالس

يصمم الطيار السويسري اندريه بورشبرغ وزميله برتران بيكار طائرة تشبه "سولار امبالس" ولكنها من دون طيار.

وقال الطياران إن الطائرة الجديدة التي ينويان تصميمها ستكون قادرة على الطيران على مدى شهر متواصل. ويمكن استخدام هذه الطائرات مثلا في إيصال شبكة الإنترنت إلى المناطق النائية.

وفي آخر تموز/يوليو الماضي، اختتمت "سولار امبالس" رحلتها حول العالم في أبوظبي، من حيث انطلقت في التاسع من آذار/مارس 2015، إذ قطعت في مراحل جولتها حول الأرض 43 ألفا و41 كيلومترا.

وأتاحت هذه الرحلة الأولى من نوعها الترويج في العالم كله لاستخدام مصادر الطاقة النظيفة، مثل الطاقة الشمسية، بدل المصادر المستخدمة على نطاق واسع اليوم مثل النفط، والمسببة للتلوث.

المصدر: خدمة دنيا