واجهة الجهاز

أعلنت شركة أمازون الثلاثاء آخر نسخة من أجهزة "أليكسا" أو المساعد الشخصي الذكي، ويتميز الإصدار الجديد بشاشة عريضة تعمل باللمس.

وينضاف الجهاز الجديد إلى إصدارات أخرى طرحتها الشركة مؤخرا، تهدف أمازون من خلالها إلى زعامة قطاع التكنولوجيا الذكية التي بإمكانها مساعدة الأفراد في المنزل.

شاهد الفيديو الترويجي للجهاز الجديد:

​​وسيصل "أليكسا" في حلته الجديدة إلى الأسواق في حزيران/يونيو المقبل، أما السعر الذي اقترحته الشركة فيصل إلى 229 دولارا أميركيا، حسب الموقع الرسمي لأمازون.

​​

​​

وتعد شركة أمازون من يشتري الجهاز بـ"مشاهدة مقاطع الفيديو وكلمات الأغاني ومتابعة كاميرات المنزل، إضافة إلى مشاهدة الصور وتوقعات أحوال الطقس وأشياء أخرى"، يقول ديفيد إسبيتسكي المدير المسؤول عن تطوير هذا النوع من الأجهزة في الشركة.

​​

وأطلقت أمازون على النسخة المعدلة من "أليكسا" اسم "إيكو شو"، ويتيح الجهاز أيضا إمكانية إرسال الرسائل القصيرة أو الاتصال بالأشخاص الذين يملكون النسخة الجديدة من المساعد الشخصي الذكي.

وتعمل أمازون على إدخال تعديلات مستمرة على الجهاز، الذي أصبح يحظى بشعبية في الولايات المتحدة الأميركية وخارجها.

وينضاف نجاح الجهاز إلى نجاحات أخرى حققتها الشركة، بعد إطلاق "كيندل" أو الكتاب الالكتروني ووسائل تكنولوجية أخرى.

 

المصدر: الموقع الرسمي لأمازون/ياهو

فيسبوك يكافح حملات التضليل
فيسبوك يكافح حملات التضليل

  أعلن موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي، الثلاثاء، تفعيل ميزة تتيح للمتضررين من وباء فيروس كورونا، التواصل للحصول على دعم من مجتمعاتهم، ويمكن أن يتوزع الدعم، بحسب الموقع، من "جلب البقالة إلى الدعم النفسي".

وتمت إضافة ميزة Community Help إلى الشبكة الاجتماعية قبل أربع سنوات كطريقة للعثور على مأوى أو طعام أو إمدادات أثناء الكوارث الطبيعية، وأضاف فيسبوك أزمة COVID-19  هذا الأسبوع إلى تلك القائمة.

وقال مدير تطبيق فيسبوك، فيجي سيمو إن "الموقع عمل أسابيع لإتاحة الميزة بعد أن رأينا أن الناس يحاولون الحصول على المساعدة منذ بداية الأزمة".

وقام Facebook بتعيين نصف قطر المساعدة افتراضيًا بـ 50 ميلاً في الولايات المتحدة و 100 كيلومتر في بلدان أخرى، ولكن يمكن للأشخاص تقليص المساحة التي يكونون فيها متاحين للمساعدة.

وقال سيمو: "يمكنك تعديل المساحة إذا كان بإمكانك المساعدة فقط في حيك".

وحث الموقع الناس على التبرع لجهود الإغاثة من الفيروس من خلال إعلانه عزمه على "معادلة" أي تبرع لتلك الجهود بنفس المبلغ، وحتى مبلغ 10 مليون دولار.

وقالت الشبكة الاجتماعية  إنها تضيف طريقة للعثور على حملات جمع التبرعات المحلية والتبرع فيها.

وقال عملاق الإنترنت ومقره كاليفورنيا، أيضًا إنه يواصل تكثيف الجهود لتوفير معلومات موثوقة وفي الوقت المناسب حول الوباء وطرق اتخاذ إجراءات في مواجهته.

وتلقى نحو مليار شخص إشعارات منذ إطلاق مركز معلومات COVID-19 قبل أسبوعين على Facebook و Instagram.

وحتى الآن، تأكدت إصابة نحو 875 ألف شخص بالفيروس في العالم منذ ظهوره، بينما توفي أكثر من 42 ألف شخص بسبب الإصابة.