شعار فيسبوك
شعار فيسبوك

نشرت صحيفة "الغارديان" تفاصيل الدليل الذي يستخدمه العاملون بشبكة التواصل الاجتماعي "فيسبوك" في تحديد ما ينبغي حذفه أو الإبقاء عليه.

وتوضح هذه التعليمات الطريقة التي يتعامل بها فيسبوك مع محتويات العنف وخطاب الكراهية والإرهاب والمحتويات الخادشة للحياء، وأخرى تتعلق بالعنصرية وإلحاق الأذى بالنفس.

ويشير مصدر داخل الشبكة الاجتماعية إلى أن فيسبوك "لا يستطيع السيطرة على محتواه لنموه بصورة كبيرة في وقت قصير".

وأظهر مراقبون للمحتوى داخل الموقع مخاوف بشأن "عدم اتساق بعض هذه السياسات"، خاصة في ما يتعلق بالمحتويات الخادشة للحياء.

ويراجع فيسبوك ما يقرب من 6.5 مليون تقرير أسبوعيا يتعلق بالحسابات المزيفة.

التعامل مع المحتويات العنيفة

ومن أمثلة التعليمات التي توقعت "الغادريان" أن تثير جدلا واسعا: الإبقاء على بعض أنواع المحتويات العنيفة كتلك التي توثق الموت، ويشير فيسبوك إلى أن هذا النوع "قد يساعد على خلق توعية لقضايا إنسانية كالمرض النفسي".

وتتضمن التعليمات أيضا الإبقاء على محتويات تعرض صورا أو مقاطع لإيذاء الحيوانات، إضافة إلى السماح بالأعمال الفنية اليدوية التي تظهر أنشطة جنسية.

كما يسمح فيسبوك للأشخاص الذين يقومون بإيذاء أنفسهم ببث مقاطع لهم وهم يفعلون ذلك. وأرجعت الشبكة الاجتماعية ذلك إلى "عدم رغبتها في فرض رقابة أو معاقبة من يمرون بمحنة".

وقالت رئيسة إدارة السياسات العالمية في فيسبوك مونيكا بيكرت إنه من الصعب الوصول إلى اتفاق حول ما يمكن حظره أو السماح به مع تواجد أكثر من ملياري مستخدم على الموقع.

ويتعرض فيسبوك لانتقادات تتهمه بعدم بذل جهود كفاية لمنع ظهور أو انتشار المحتويات الصادمة على الموقع، ما أدى إلى استغلاله من قبل متشددين في الدعاية لأفكارهم.

 

المصدر: الغارديان

مارك زوكربيرغ
مارك زوكربيرغ

نشر مؤسس موقع فيسبوك مارك زوكربيرغ على صفحته الرسمية مقطع فيديو يوثق اللحظة التي علم فيها بقبوله في جامعة هارفارد.

وقام والده، إدوارد، بتصوير هذا الفيديو منذ حوالي 15 عاما. 

ويظهر في الفيديو زوكربيرغ وهو جالس أمام حاسوب في غرفته، بينما يقوم والده بتصويره أثناء قراءته الرسالة الإلكترونية التي وردته من الجامعة التي تعد واحدة من أعرق الجامعات في العالم. 

ولم يكمل زوكربيرغ دراسته في هارفارد بسبب قراره التفرغ لإدارة موقع (فيسبوك)، لكنه سيلقي خطاب حفل التخرج الأسبوع القادم في الجامعة، كما سيحصل على شهادة فخرية. 

شاهد الفيديو:​

​​