قالت الأمم المتحدة إن نحو ثلث الغذاء الذي ينتج حول العالم لا يستهلك على الإطلاق
قالت الأمم المتحدة إن نحو ثلث الغذاء الذي ينتج حول العالم لا يستهلك على الإطلاق

ابتكر مهندس برمجيات نيجيري تطبيقا عبر الإنترنت يحاول من خلاله القضاء على الجوع عن طريق محاربة هدر الغذاء.

ويسمح تطبيق (تشوبيري) للجمعيات الخيرية بشراء الأغذية التي اقترب موعد انتهاء صلاحيتها بأسعار مخفضة من المتاجر للتبرع بها للمعوزين.

وتكافح شيزوبا أوجو، وهي أرملة نيجيرية، لإطعام أطفالها الثلاثة لكنها الآن تستفيد من المبادرة التي أطلقها تطبيق تشوبيري، وفق ما ذكرت رويترز.

وقالت "من الصعب جدا بالنسبة لي أن أحصل على الغذاء لإطعام عائلتي لأني لا أعمل ولا أتمكن من إطعامهم إلا بمساعدة الناس لكن الآن الأمور ستتحسن بالنسبة لي".

وطور المهندس أوسكار إكبونيمو التطبيق لتقليل الغذاء المهدر في نيجيريا متأثرا بتجربته الخاصة إذ إن نشأته الفقيرة التي عانى فيها من نقص الغذاء ألهمته الفكرة.

وقال لرويترز "مرت علينا فترة في الأسرة مرض فيها والدي وتوقف عن العمل وأتذكر جيدا خلال تلك الفترة كم كان توفير وجبة غذائية كاملة يشكل تحديا... أثر ذلك علي نفسيا وأكاديميا... وقلت دائما إنني في المستقبل سأحل تلك المشكلة حتى لا يمر أحد بما عانيته".

وتقول الأمم المتحدة إن نحو ثلث الغذاء الذي ينتج حول العالم لا يستهلك على الإطلاق إذ ينتهي به المطاف فاسدا بعد الحصاد أو أثناء النقل أو تتخلص منه المتاجر أو المستهلكون.

وقال إكبونيمو إن تشوبيري يساعد على إيصال غذاء صالح تماما للأكل لمن هم في أمس الحاجة إليه بدلا من أن ينتهي به المطاف في مكب النفايات.

وأضاف "نسعى لمساعدة ما بين 50 و100 ألف أسرة بتوفير تغذية رخيصة بحلول العام المقبل... والهدف على المدى البعيد هو تحويل هذا التطبيق إلى منصة بيانات كبيرة".

 

المصدر: رويترز

حصل القرصان على جائزته ضمن برنامج شركة آبل للمكافآت مقابل العثور على خلل في أنظمتها.
حصل القرصان على جائزته ضمن برنامج شركة آبل للمكافآت مقابل العثور على خلل في أنظمتها.

تداولت مواقع تقنية أن شركة "أبل" دفعت لأحد قراصنة الإنترنت 75 ألف دولار أميركي، وذلك لكشفه ثغرات مكنته من الوصول إلى الكاميرا على أجهزة تصنعها الشركة.

واستغل "الهاكر" راين بيكرين ثلاث من أصل سبعة من ثغرات اكتشفها في أنظمة التشغيل، للوصول إلى أي كاميرا على أجهزة آيفون أو  آيباد.

وقال تقرير نشرته "فوربس" إن بيكرين عثر على ما لا يقل عن سبع ثغرات مكنته من التسلل إلى الكاميرات بنجاح باستخدام ثلاث منها فقط.

وأتاحت الثغرات له التسلل إلى أي جهاز يعمل بنظام تشغيل "آي أو إس".

وحصل القرصان على جائزته ضمن برنامج شركة أبل للمكافآت مقابل العثور على خلل في أنظمتها.

وبحسب التقرير، فقد باشر بيكرين في ديسمبر 2019 محاولاته لاختراق متصفح "سفاري" على أنظمة "آي أو إس" و"ماك-أو إس"، لاكتشاف أي سلوكيات غريبة بالبرمجيات، خصوصا فيما يتعلق بأمان الكاميرا.

ضمن محاولاته، تمكن الهاكر من التوصل إلى آلية تخدع المستخدم بالدخول إلى مواقع ضارة بجهازه، ما يسهل التسلل إليه.

ولم تقتصر قرصنة بيكرين على الكاميرا، فقد تمكن من الوصول إلى المايكروفون أيضا.

"كشف بحثي عن سبع ثغرات.. ثلاث منها فقط تم استغلالها للوصول إلى الكاميرا/المايكروفون"، يقول بيكرين.

وعقب الكشف عن الثغرات، قامت آبل بمعالجة الخلل فورا، وسدت ثغرات الوصول إلى الكاميرا خلال أسابيع قليلة.

وأطلقت آبل تحديث "سفاري 13.0.5" وذلك لتفادي الثغرات.

وألحقت آبل النظام بتعديلات إضافية في 24 مارس من خلال تحديث "سفاري 13.1".

وبينما حصل بيكرين على جائزة 75 ألف دولار، تقدم آبل مكافآت تصل إلى 1.5 مليون دولار لمن يتمكن من العثور على ثغرات بالغة الخطورة.

ويقول بيكرين "استمتعت حقاً بالعمل مع فريق آبل لأمان المنتجات، خلال عملي على الإبلاغ عن هذه المشاكل".

وأضاف "برنامج المكافآت الجديد سيساعد بالطبع بتأمين المنتجات وحماية الزبائن".