بريد "جي ميل" الإلكتروني
بريد "جي ميل" الإلكتروني

مئات من شركات تطوير البرمجيات تتصفح البريد الإلكتروني لملايين مستخدمي بريد "جي ميل" التابع لشركة "غوغل"، بحسب تقرير لصحيفة "وول ستريت جورنال" الأميركية.

وذكر التقرير أن تلك الشركات تتصفح رسائل البريد الإلكتروني للمستخدمين الذين اشتركوا في خدمات تقدمها تلك الشركات باستخدام حساباتهم على "جي ميل".

ومن بين تلك الشركات "ريترن باث" و"إديسون سوفتوير" و"آي داتا سورس".

وقالت الصحيفة إن "ريترن باث" و"إديسون سوفتوير" لم تطلب بشكل مباشر إذن المستخدمين لقراءة رسائلهم الإلكترونية.

وقالت شركة "غوغل" في بيان إنها تقدم بيانات المستخدمين فقط للشركات التي تم فحصها والتي منحها المستخدمون إذنا واضحا للوصول لبريدهم.

وأضافت أن موظفيها يقرأون الرسائل البريدية للمستخدمين "في حالات محددة للغاية" بعد الحصول على إذن المستخدمين، أو "لأغراض أمنية".

يعرض الموقع عدد الإصابات والوفيات والأشخاص المتعافين من فيروس كورونا المستجد بطريقة تفاعلية مميزة
يعرض الموقع عدد الإصابات والوفيات والأشخاص المتعافين من فيروس كورونا المستجد بطريقة تفاعلية مميزة | Source: covidvisualizer.com

يسلط موقع "covidvisualizer" الضوء على أحدث الأرقام والإحصاءات الحية المتعلقة بانتشار فيروس كورونا المستجد في جميع أنحاء العالم.

ويعرض الموقع عدد الإصابات والوفيات والأشخاص المتعافين بطريقة تفاعلية مميزة تسمح للمستخدمين بمعرفة ما يجري في كل دولة عبر النقر على مواقعها في الكرة الأرضية.

كما يتم تحديث الموقع بشكل متواصل كل دقيقتين لمعرفة مجموع الإصابات والوفيات وآخر التطورات بشأن فيروس كورونا حول العالم.

وتم إنشاء الموقع بواسطة طالبين يدرسان في جامعة كارنيغي ميلون بمدينة بتبيرغ بولاية بنسلفانيا الأميركية.

ويقول القائمون على هذا المشروع إن الهدف من ورائه هو "توفير طريقة بسيطة وتفاعلية لإظهار تأثير فيروس كورونا".

وأضافوا " هدفنا هو أن يتمكن الناس من النظر إلى ما يجري على أنه شيء يجمعنا مع بعض.. الأمر لا يتعلق بالدول بل بالكوكب، وهذا ما يبدو عليه كوكبنا اليوم".

وفي آخر تحديث للموقع أجراه في (17:00 ت غ) يظهر أن عدد الإصابات تجاوز 570 ألف شخص، فيما بلغت أعداد الوفيات أكثر من 26500 حالة.