مصنع رولز رويس لمحركات الدفع النفاثة - أرشيفية
مصنع رولز رويس لمحركات الدفع النفاثة - أرشيفية

أعلنت شركة صناعة محركات الطائرات رولز رويس عن بدء تصنيع نظام دفع مخصص لـ"التاكسي الطائر"، ضمن خطة للمنافسة في هذا المجال.

وقالت الشركة البريطانية إنها تبحث عن شريك لمساعدتها في تطوير مشروع بهذا الشأن، وتأمل أن تحلق طائراتها في السماء بداية العقد المقبل.

وكشفت رولز رويس عن خطط لإنتاج مركبة كهربائية تستطيع الإقلاع والهبوط عموديا (التاكسي الطائر)، والتي يمكن أن تحمل أربعة أو خمسة أشخاص، بينما تصل سرعتها إلى 250 ميلا في الساعة، لمسافة 500 ميل.

وتنضم بذلك الشركة التي تصنع محركات الطائرات، إلى عدة شركات أخرى تعمل على تحويل حلم "التاكسي الطائر" إلى حقيقة، ما قد يحدث ثورة في عالم النقل.

وكانت أوبر قد أعلنت نهاية العام 2017 عن توقيعها اتفاقا مع وكالة "ناسا" لتطوير برنامج للتحكم في مسارات خدمة "التاكسي الطائر" بالتوازي مع مسارات التوصيل التي تقدمها أوبر على الأرض.

تتحدث تقارير علمية أن الشمس تمر في مرحلة ركود
تتحدث تقارير علمية أن الشمس تمر في مرحلة ركود

أعلن مركز الفلك الدولي، السبت، التقاط صورة غير مسبوقة منذ 3 سنوات لانفجار شمسي، بعد تقارير تحدثت عن هدوء للنشاط الشمسسي.

وقال المركز في تغريدة على تويتر إن الانفجار الذي تم تصويره هو "أقوى انفجار على الشمس منذ 3 سنوات"، مضيفا أنه "كسر أهدأ نشاط شمسي منذ فترة طويلة".

وتم التقاط الصورة وفقا لمركز الفلك الدولي صباح يوم السبت من العاصمة الإماراتية أبوظبي حيث مقره الرئيسي.

الانفجار الشمسي بعدسة مركز الفلك الدولي
الانفجار الشمسي بعدسة مركز الفلك الدولي

وتظهر في الصورة ألسنة اللهب والسطح الحبيبي للشمس وظاهرة الأشواك على حواف الشمس. وأضاف المركز صورة الأرض إلى اللقطة لمقارنة الأحجام.

وكان علماء فلك قالوا مؤخرا إن الشمس تقع حاليًا في فترة "الحد الأدنى للطاقة الشمسية"، أي أن النشاط على سطحها قد انخفض بشكل كبير.

وذكر باحثون أن المجال المغناطيسي للشمس أصبح ضعيفًا، مما يسمح بأشعة كونية إضافية في النظام الشمسي.  قد تكون خطرة على الوجود ككل.

ويخشى علماء وكالة ناسا من أن يكون ما يحدث تكرارًا للحد الأدنى، الذي حدث بين 1790 و1830 مما أدى إلى فترات من البرد الوحشي وفقدان المحاصيل والمجاعة وانفجارات بركانية قوية.