صورة للجهاز الجديد كما نشرته شركة أميركان إيرلاينز
صورة للجهاز الجديد كما نشرته شركة أميركان إيرلاينز

أعلنت شركة الخطوط الجوية "أميركان إيرلاينز" أنها تعمل مع إدارة سلامة النقل الأميركية لتركيب جهاز بتقنية جديدة لمسح حقائب المسافرين في مطار جون كنيدي الدولي في نيويورك.

ويوفر الجهاز الجديد صورة ثلاثية الأبعاد لمحتويات الحقيبة ويسمح بتدوير صورة الحقيبة 360 درجة لعرض محتوياتها، ويعتمد نفس التكنولوجيا المستخدمة في أجهزة المسح الضوئي المقطعي التي تستخدم للأغراض الطبية.

وتقول الشركة إن هذه التقنية ستوفر وسيلة أكثر فاعلية لتفتيش الحقائب والكشف عن المتفجرات وغيرها من المواد المحظورة.

ومن المتوقع أن يتم تشغيل هذه الأجهزة في أواخر شهر تموز/يوليو الجاري، فيما تعتزم إدارة سلامة النقل الاميركية تشغيل 15 جهازا جديدا بحلول نهاية العام، على أن تشتري ما يصل إلى 240 جهازا العام المقبل.

وتبلغ كلفة الجهاز الواحد 300 ألف دولار، وبدأ فعليا اختبار هذه التكنولوجيا في مطاري فينيكس بولاية أريزونا وبوسطن في ولاية ماساتشوستس.

تتحدث تقارير علمية أن الشمس تمر في مرحلة ركود
تتحدث تقارير علمية أن الشمس تمر في مرحلة ركود

أعلن مركز الفلك الدولي، السبت، التقاط صورة غير مسبوقة منذ 3 سنوات لانفجار شمسي، بعد تقارير تحدثت عن هدوء للنشاط الشمسسي.

وقال المركز في تغريدة على تويتر إن الانفجار الذي تم تصويره هو "أقوى انفجار على الشمس منذ 3 سنوات"، مضيفا أنه "كسر أهدأ نشاط شمسي منذ فترة طويلة".

وتم التقاط الصورة وفقا لمركز الفلك الدولي صباح يوم السبت من العاصمة الإماراتية أبوظبي حيث مقره الرئيسي.

الانفجار الشمسي بعدسة مركز الفلك الدولي
الانفجار الشمسي بعدسة مركز الفلك الدولي

وتظهر في الصورة ألسنة اللهب والسطح الحبيبي للشمس وظاهرة الأشواك على حواف الشمس. وأضاف المركز صورة الأرض إلى اللقطة لمقارنة الأحجام.

وكان علماء فلك قالوا مؤخرا إن الشمس تقع حاليًا في فترة "الحد الأدنى للطاقة الشمسية"، أي أن النشاط على سطحها قد انخفض بشكل كبير.

وذكر باحثون أن المجال المغناطيسي للشمس أصبح ضعيفًا، مما يسمح بأشعة كونية إضافية في النظام الشمسي.  قد تكون خطرة على الوجود ككل.

ويخشى علماء وكالة ناسا من أن يكون ما يحدث تكرارًا للحد الأدنى، الذي حدث بين 1790 و1830 مما أدى إلى فترات من البرد الوحشي وفقدان المحاصيل والمجاعة وانفجارات بركانية قوية.