ديكينسونيا
ديكينسونيا

قال علماء إنهم تأكدوا من أن أحافير محيرة عمرها يزيد على 500 مليون عام تعود إلى أثر حيوان.

الأحافير التي تدعى "ديكينسونيا"، قال علماء الجامعة الوطنية الأسترالية إنها أقدم أحفورة لحيوان على وجه الأرض، وقد عاش قبل عشرين مليون سنة من أي حيوان نعرفه. 

الأحافير مطبوعة في صخرة وهي عبارة عن أشكال بيضاوية ذات خطوط داخلية، وتبدو إلى حد ما مثل بصمة ورقة شجر مليئة بالأوردة.

ديكينسونيا

​​وسجلت الأحافير لأول مرة عام 1947، وقد وجدت في أستراليا وروسيا، وتجادل العلماء بشأن نوع الكائن الذي ترك هذه البصمة. 

الحيوان الذي نشرت أوصافه مجلة "ساينس" بلغ طوله 1.4 متر، وكان له هيكل عظمي مسطح. وقد كان من الصعب تأريخ ودراسة هذا الحيوان بشكل أبكر لأن الصخرة التي تحتوي الأحفورة قد تأثرت بعوامل الطبيعة.

لكن العلماء تمكنوا من إيجاد مواد عضوية بحجم مايكروبي درسوها فوجدوا فيها تركيزا بلغ 93 في المئة من الكوليسترول. 

وليس من الواضح متى عاش هذا المخلوق، ولكن بعض حفرياته تعود لـ 558 مليون سنة.

تعد مهمة المريخ من المشاريع الفضائية الجديدة التي تسعى الصين إلى تحقيقها
تعد مهمة المريخ من المشاريع الفضائية الجديدة التي تسعى الصين إلى تحقيقها

تخطط الصين لإطلاق مهمة إلى المريخ في يوليو تشمل إنزال روبوت يتم التحكم فيه عن بعد على سطح الكوكب الأحمر، وفق ما أعلنت الشركة المسؤولة عن المشروع.

واستثمرت بكين مليارات الدولارات في برنامجها الفضائي في محاولة للّحاق بخصمها الولايات المتحدة وتأكيد مكانتها كقوة عالمية كبرى.

وتعد مهمة المريخ من المشاريع الفضائية الجديدة التي تسعى الصين إلى تحقيقها، ومن بينها إرسال رواد فضاء صينيين إلى القمر وامتلاك محطة فضائية بحلول العام 2022.

وكانت بكين تخطط لمهمة المريخ منذ فترة، لكن الشركة الصينية لعلوم وتكنولوجيا الفضاء أكدت في بيان الأحد أنها قد تنفذ في يوليو. 

وهدف المهمة الصينية "تيانوين" وضع مسبار في مدار حول المريخ وإنزال روبوت لاستكشاف سطح الكوكب ودراسته.

وسيستغرق الأمر أشهرا عدة لتغطية المسافة بين الأرض والمريخ التي تقارب 55 مليون كيلومتر تقريبا والتي تتغير باستمرار بسبب مداراتهما الكوكبية.

ونفّذت الصين مهمة مماثلة إلى القمر في السابق، وفي يناير 2019، ووضعت مركبة صغيرة على الجانب المظلم من سطح القمر لتصبح الدولة الأولى التي تقوم بذلك الأمر.

وفي سياق المنافسة العلمية للاستكشاف الكوكب الأحمر، وتعتزم الولايات المتحدة التي أرسلت أربع مركبات استكشافية إلى المريخ، إطلاق مركبة خامسة هذا الصيف من المفترض أن تصل إليه في فبراير 2021.

وتخطط دولة الإمارات العربية المتحدة لإطلاق أول مسبار عربي إلى الكوكب الأحمر في 15 يوليو من اليابان.