قراصنة

سربت مجموعة قرصنة غامضة العمليات الداخلية لمجموعتي التجسس الإلكتروني المرتبطتين بإيران على شبكة الإنترنت الداكنة وقنوات تليغرام.

وكشف التسريب الأول العمليات التي تقوم بها مجموعة قرصنة إيرانية معروفة باسم "مودي ووتر"، فيما كشف الثاني عن جهود مجموعة تجسس إلكترونية إيرانية غير معروفة حتى الآن يشار إليها في الوثائق الرسمية باسم "معهد رنا".

وأفاد موقع "ZDNet" بأن جماعة تطلق على نفسها اسم "المسربون الخضر" هي من تبنت عملية تسريب المعلومات المتعلقة بمجموعة القرصنة "مودي ووتر".

​​أما المعلومات الخاصة بـ"معهد رنا" فقد تم تسريبها من قبل مصدر آخر، نشر وثائق حكومية سرية زعم أنها تعود لوزارة الاستخبارات الإيرانية.

​​وتشير الوثائق إلى أن "معهد رنا" استخدم من قبل الحكومة الإيرانية لإجراء عمليات تجسس إلكتروني.

ووفقا للوثائق المسربة، فإن مجموعة القرصنة هذه كانت نشطة منذ عام 2015، على الرغم من أن أنشطتها لم تكتشف من قبل.

​​ويقول موقع "ZDNet" إن "معهد رنا" استهدف كيانات حكومية وشركات اتصالات وشركات طيران وشركات معلوماتية في آسيا وإفريقيا ومناطق أخرى.

ومن بين الدول التي حصلت فيها هذه الهجمات العراق والإمارات ومصر والمغرب والكويت والبحرين وقطر وتركيا وإسرائيل.

​​وكان تقرير أعده باحثون في شركة مايكروسوفت الأميركية العملاقة ذكر في آذار/مارس الماضي أن قراصنة إيرانيين يعملون على اختراق الأنظمة والشركات والحكومات في أنحاء العالم وتسببوا بأضرار تصل قيمتها إلى مئات ملايين الدولارات.

وجاء في التقرير الذي نشرته صحيفة "وول ستريت جورنال" أن القراصنة سرقوا أسرارا ومسحوا بيانات من شبكات كمبيوتر بعد أن استهدفوا الآلاف في نحو 200 شركة خلال العامين الماضيين.

موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك
موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك

 أطلقت شركة فيسبوك، الثلاثاء تطبيقًا جديدًا للمراسلة بين الأزواج أو الأحباء، يتيح لهم الدردشة ومشاركة الصور والموسيقى، بالإضافة إلى جدول زمني للذكريات المشتركة.

التطبيق، ويدعى "Tuned"، متاح حاليًا فقط في متجر تطبيقات Apple في الولايات المتحدة وكندا. وبحسب رويترز، أنتج التطبيق الجديد من قبل فريق صغير داخل فيسبوك يسمى فريق تجربة المنتج الجديد (NPE) ، المكلف ببناء منتجات وسائط اجتماعية جديدة، من الصفر.

ويصف الفريق التطبيق بأنه "مساحة خاصة، حيث يمكنك أنت وشريكك أن تكونا أنفسكم".

وبحسب رويترز، احتل التطبيق فور إطلاقه المرتبة رقم 872 في الولايات المتحدة ورقم 550 في كندا في تصنيف تطبيقات الشبكات الاجتماعية.

وأعلن موقع فيسبوك، بداية سبتمبر من العام الماضي، إطلاق خدمة مواعدة آمنة وشاملة". على حد تعبير الشركة، إذ يستطيع المستخدمون الإبلاغ عن المستخدمين الآخرين وحظرهم، ولا يُسمح للمستخدمين بإرسال الصور أو الروابط أو المدفوعات أو مقاطع الفيديو في رسائل المواعدة.

وتشهد تطبيقات المواعدة إقبالا كبيرا في الوقت الذي يلتزم فيه ملايين البشر حول العالم بتعليمات التباعد الاجتماعي والحجر الذاتي المنزلي. كما يمكن لمستخدمي فيسبوك اختيار الاشتراك في ميزة المواعدة وإنشاء ملف تعريف مواعدة منفصل عن ملفهم الشخصي الرئيسي إذا كان عمرهم 18 عامًا أو أكبر.

 وفي الأول من أبريل أعلن فيسبوك تفعيل ميزة تتيح للمتضررين من وباء فيروس كورونا  التواصل للحصول على دعم من مجتمعاتهم، ويمكن أن يتوزع الدعم، بحسب الموقع، من "جلب البقالة إلى الدعم النفسي".