سيارة الأجرة الطائرة من شركة ليليوم الألمانية
سيارة الأجرة الطائرة من شركة ليليوم الألمانية

أعلنت شركة "ليليوم" الألمانية الخميس عن أول رحلة لسيارة الأجرة الكهربائية الطائرة ذات الخمسة مقاعد والتي تعمل من دون طيار.

وتأمل الشركة أن تبدأ "ليليوم جت" العمل بكامل طاقتها في مدن مختلفة حول العالم بحلول عام 2025.

وتقول الشركة إنها تخطط لجعل تكلفة استخدام هذه الخدمة قريبة من تكلفة سيارات الأجرة العادية.

وأظهرت لقطات فيديو نشرتها الشركة التاكسي الطائر وهو ينطلق ببطء في رحلة تجريبية يوم الرابع من الشهر الجاري.

​​ويمكن للتاكسي الطائر أن يقلع عموديا مثل المروحية وهو مزود بأجنحة مرنة للطيران الأفقي، مما يتيح سرعة قصوى تبلغ 300 كيلومتر في الساعة.

وسيكون بإمكان الزبائن استخدام تطبيق خاص بالشركة (مثل أوبر وليفت) من أجل العثور على المنصات القريبة وطلب الرحلة التي تقول "ليليوم" إنها ستكون أسرع أربع مرات من رحلة سيارات الأجرة العادية.

 

تقوم اللعبة بإخبار اللاعبين أنهم بحاجة إلى إجراء تحديث بمجرد انتهائهم من اللعب.
تقوم اللعبة بإخبار اللاعبين أنهم بحاجة إلى إجراء تحديث بمجرد انتهائهم من اللعب.

أطلقت شركة "إنفينيتي وارد" تحديثا للعبة الفيديو "كول أوف ديوتي" تضمن رسالة تظهر على الشاشة تقول "بلاك لايفز ماتر".

وتشير جملة "Black Lives Matter" (أي أرواح السود مهمة) إلى دعم حركة الدفاع عن أرواح السود والتمييز ضدهم.

وتقوم اللعبة بإخبار اللاعبين أنهم بحاجة إلى تحديث بمجرد انتهائهم من اللعب، وبمجرد قيامهم بذلك تظهر الرسالة على الشاشة.

وتقول الرسالة "مجتمعنا مؤلم". وتضيف بأن "اللامساواة النظامية التي يمر مجتمعنا بها باتت مرة أخرى في الصدارة".

وتضيف "تدافع كول أوف ديوتي وإنفينيتي وارد عن المساواة والشمولية، ونقف بوجه العنصرية وانعدام العدالة التي يتحملها مجتمعنا الأسود. وحتى يحدث التغيير وتصبح أرواح السود مهمة، لن نصبح المجتمع الذي نكافح لنكون عليه بالفعل أبدا".

وتأكد موقع "ذي فيرج" التقني من ظهور الرسالة في كل مرة يقوم اللاعب فيها بتشغيل وضع "مودرن وور-فير" على جهاز "بلاي ستيشن 4".

كما تظهر الرسالة للمستخدم على شاشات التحميل خلال الانتظار، ولدى التبديل إلى وضع منفصل مثل "وور-زون".

وبحسب الموقع، فقد قامت ألعاب فيديو عدة بإصدار بيانات دعم للمجتمعات السوداء هذا الأسبوع، بشكل لاحق لاحتجاجات مرتبطة بمقتل جورج فلويد.