تطبيق سناب كاميرا
تطبيق سناب كاميرا من سنابشات

ربما تظن أن مقاطع الفيديو والصور التي تلتقطها في تطبيق الهاتف الشهير "سنابشات"، والتي تختفي تلقائياً بعد 24 ساعة، هي محصورة بينك وبين جهازك.

أنت مخطئ، فهذه البيانات عرضة للافتراس من "نمر السناب" في أية لحظة!

فقد كشف عدد من العاملين السابقين في الشركة لموقع "فايس" أن "نمر السناب" هو أداة داخلية صممت لأغراض الرقابة على المستخدمين من أجل مواجهة التنمر والتحرش.

غير أن تقارير أكدت أن عدداً من العاملين في الشركة أساؤوا استخدام هذه الأداة للتجسس على المستخدمين منذ سنوات.

وقام هؤلاء باختراق حسابات مستخدمين وتمكنوا من الحصول على الفيديوهات والصور الشخصية التي قاموا بحفظها في التطبيق. بالإضافة إلى حصولهم على معلومات أخرى مثل رقم الهاتف والبريد الإلكتروني والموقع.

وتتناقض هذه الأخبار مع ما دأبت الشركة على الإعلان عنه من حرصها على خصوصية المعلومات والأمان في البيانات الشخصية للمستخدمين.

ويثير الشكوك أكثر ما حصل في 2014 عندما تعرضت الشركة لحكم بدفع غرامة مالية من الوكالة الفيدرالية للتجارة في الولايات المتحدة الأميركية بسبب عدم الكشف عن جمع الشركة معلومات مرتبطة بالمستخدمين، وتخزينها لها ونقل هذه المعلومات.

ومع وجود نحو 186 مليون مستخدم لتطبيق سنابشات حول العالم، يلتحق التطبيق بغيره من تطبيقات التواصل الاجتماعي -كفيسبوك الذي تعرض لهجمة شرسة العام الماضي إثر انكشاف تعاقده مع شركة خاصة لتوفير معلومات المستخدمين-.

ويبقى ملف الخصوصية وحماية المعلومات عبر وسائل التواصل الاجتماعي أحد أهم الملفات في عصر "البيانات الضخمة"!

كان تويتر قد أعلن عن بدء تجريبه للميزة الجديدة في نوفمبر الماضي.
كان تويتر قد أعلن عن بدء تجريبه للميزة الجديدة في نوفمبر الماضي.

أعلن موقع تويتر الخميس، إضافة خاصية تتيح للمستخدم جدولة تغريداته عبر تطبيقه الذي يمكن إضافته لبرامج التصفح مثل "كروم" و"إكسبلورر"، دون الحاجة لاستخدام تطبيقات يقدمها طرف ثالث.

ونشر الموقع عبر حساب الدعم الرسمي على منصته مقطع فيديو يوضح آلية عمل الميزة التي أضافها مؤخرا.

ومع الإضافة الجديدة، سيظهر للمستخدم خلال كتابة تغريدة جديدة أيقونة تقويم مصغرة في الأسفل ضمن خط الأيقونات القديم، ستتيح تحديد وقت نشر التغريدة في الوقت الذي يرغب المغرد أن تظهر فيه.

وكان تويتر قد أعلن بدء تجريبه للميزة الجديدة في نوفمبر الماضي.

وتطلب الأمر سابقا من المستخدم الراغب في جدولة تغريداته الرجوع إلى تطبيقات ومواقع خارجية، مثل "تويت-دك" و"هوت-سويت"، الأمر الذي يتطلب دفع المال مقابل الاشتراك بخدماتها في بعض الأحيان.

وتلجأ مؤسسات ومنظمات وشخصيات سياسية عدة حول العالم لتطبيقات جدولة التغريدات لتسهيل مهام عملها وتنظيم مواعيد نشر التغريدات التي يرغبون بمشاركتها مع متابعيهم في أوقات معينة.

وبحسب تويتر، فقد بات من الممكن حفظ مسودة لأي تغريدة ليتم تعديلها لاحقا ومن ثم نشرها، ضمن الإضافة الجديدة.