تطبيق فيس آب
تطبيق فيس آب

قدم السناتور ريك سكوت من ولاية فلوريدا، مشروع قانون جديدا أمام الكونغرس، من شأنه أن يجبر تجار التجزئة على الإنترنت -بما في ذلك متاجر التطبيقات- على ذكر بلد المنتج بشكل واضح.

ويأتي هذا المشروع عقب الجدل الذي أثير حول تطبيق FaceApp الروسي، وما يخص سياسة الاستخدام والخصوصية الخاصة به، والتي حذر منها خبراء تقنيون.

ويرى سكوت أن المشروع يهدف إلى ثني المستهلكين عن شراء البضائع الأجنبية، مضيفا أن "هناك دول حول العالم، مثل الصين، تحاول منافسة الولايات المتحدة".

ولفت سكون في بيان إلى أن "شراء البضائع التي صنعها خصومنا، يعني أننا نرسل لهم أموالا بدون تردد".

وأثير جدل حول سياسة الخصوصية الخاصة بتطبيق FaceApp، إذا لا يعرف مصير المعلومات التي يتيحها المستخدم للتطبيق، خاصة وأن سياسة خصوصية الشركة الروسية غير واضحة.

​​و بتحميل التطبيق الروسي على هاتفه، فإن المستخدم يوافق على السماح للتطبيق بتسلم بيانات من الهاتف، والاطلاع على اتصال الشبكة الخاص به، والدخول إلى معرض الصور، وبنود أخرى تأتي تحت بند "تحسين الخدمة" ونشر الإعلانات.

ويعترف التطبيق ضمن شروط الخصوصية أنه "قد يشارك محتوى المستخدم ومعلومات مع أنشطة تجارية تعد جزءا قانونيا من نفس مجموعة شركات FaceApp".

يعرض الموقع عدد الإصابات والوفيات والأشخاص المتعافين من فيروس كورونا المستجد بطريقة تفاعلية مميزة
يعرض الموقع عدد الإصابات والوفيات والأشخاص المتعافين من فيروس كورونا المستجد بطريقة تفاعلية مميزة | Source: covidvisualizer.com

يسلط موقع "covidvisualizer" الضوء على أحدث الأرقام والإحصاءات الحية المتعلقة بانتشار فيروس كورونا المستجد في جميع أنحاء العالم.

ويعرض الموقع عدد الإصابات والوفيات والأشخاص المتعافين بطريقة تفاعلية مميزة تسمح للمستخدمين بمعرفة ما يجري في كل دولة عبر النقر على مواقعها في الكرة الأرضية.

كما يتم تحديث الموقع بشكل متواصل كل دقيقتين لمعرفة مجموع الإصابات والوفيات وآخر التطورات بشأن فيروس كورونا حول العالم.

وتم إنشاء الموقع بواسطة طالبين يدرسان في جامعة كارنيغي ميلون بمدينة بتسبيرغ بولاية بنسلفانيا الأميركية.

ويقول القائمون على هذا المشروع إن الهدف من ورائه هو "توفير طريقة بسيطة وتفاعلية لإظهار تأثير فيروس كورونا".

وأضافوا " هدفنا هو أن يتمكن الناس من النظر إلى ما يجري على أنه شيء يجمعنا مع بعض.. الأمر لا يتعلق بالدول بل بالكوكب، وهذا ما يبدو عليه كوكبنا اليوم".

وفي آخر تحديث للموقع أجراه في (17:00 ت غ) يظهر أن عدد الإصابات تجاوز 570 ألف شخص، فيما بلغت أعداد الوفيات أكثر من 26500 حالة.