جاك دورسي
جاك دورسي

تعهدت تويتر بإجراء تحقيقات بعد تعرض حساب مديرها التنفيذي جاك دورسي، الجمعة، إلى اختراق من قبل مجموعة تطلق على نفسها اسم تشاكل سْكواد (Chuckle Squad).

واستخدمت هذه المجموعة حساب دورسي ،@jack لإرسال تغريدات عنصرية وتهديدات بتفجير قنابل.

وادعى المخترقون عبر حساب دورسي الذي يتابعة أربعة ملايين مستخدم للموقع، أن "مقر تويتر في مدينة سان فرانسيسكو سيتم تفجيره".

وقامت تويتر بحذف التغريدات المسيئة في غضون 10 دقائق، قبل أن يعلن لاحقا معالجة المشكلة وتأكيد ألا مؤشرات على تعرض النظام ككل إلى اختراق.

وقال مسؤولون في الشركة "إن تشجيع أي نوع من القرصنة يعد انتهاكا مباشرا لشروط الخدمة الخاصة بنا. سنواصل مراقبة هذا الحادث والتحقيق فيه".

وحسب مؤشرات أولية، يبدو أن المخترقين استخدموا خدمة Cloudhopper، وهي شركة استحوذت عليها تويتر سابقا للمساعدة في خدمة الرسائل النصية القصيرة، لنشر تغريداتهم عبر حساب دورسي.

وعملية القرصنة التي حدثت الجمعة، يبدو أنها صادرة عن ذات المجموعة التي اخترقت حسابات مشاهير على يوتيوب الأسبوع الماضي ومن بينهم اليوتيوبر جيمس تشارلز.

صورة قدمتها شركة "إنتويتف ماشينز" لمركبة "أوديسيوس" فوق القطب الجنوبي للقمر – أسوشيتد برس
صورة قدمتها شركة "إنتويتف ماشينز" لمركبة "أوديسيوس" فوق القطب الجنوبي للقمر – أسوشيتد برس

تمكنت مركبة الفضاء الأميركية "أوديسيوس" التي استقرت على سطح القمر، من إرسال المزيد من الصور، بينما لم يتبق لها سوى ساعات قبل أن تتوقف عن العمل، بحسب "أسوشيتد برس".

ونشرت شركة "إنتويتف ماشينز"، الثلاثاء، صورا جديدة للمنطقة القطبية الجنوبية غير المستكشفة للقمر.

والتقطت مركبة الفضاء "أوديسيوس" التابعة للشركة الصور يوم الخميس الماضي، وذلك قبل وقت قصير من القيام بأول هبوط أمريكي على القمر، منذ أكثر من 50 عاما. 

وهبطت مركبة "أوديسيوس" على جانبها، مما أعاق الاتصالات وتوليد الطاقة.

وبمجرد أن يتوقف ضوء الشمس عن الوصول إلى الألواح الشمسية للمركبة، ستنتهي العمليات.

وتتوقع شركة "إنتويتف ماشينز" أن يحدث ذلك في وقت ما بين بعد ظهر الثلاثاء وأوائل ساعات الأربعاء. 

وكان من المفترض أن تستمر المهمة، وهي جزء من جهود وكالة "ناسا" لتعزيز الاقتصاد القمري، حتى يوم الخميس على الأقل، عندما يبدأ الليل القمري. ولدى "ناسا" ست تجارب على متنها.

وتعد "إنتويتف ماشينز" أول شركة خاصة تهبط بمركبة فضائية على سطح القمر، دون أن تتحطم. 

وأطلقت شركة أميركية أخرى مركبة هبوط على القمر الشهر الماضي، لكن تسرب الوقود أدى إلى فشل المهمة، وعادت المركبة إلى الأرض.