تحويل الأفكار إلى أوامر للأجهزة عن طريق سوار إلكتروني. تعبيرية
تحويل الأفكار إلى أوامر للأجهزة عن طريق سوار إلكتروني. تعبيرية

أعلنت شركة فيسبوك استحواذها على شركة "CTRL-Labs" التي تطور برمجيات تتيح للإنسان التحكم بالأجهزة المختلفة بمجرد التفكير.

ووفق تقرير نشرته وكالة "بلومبرغ" فإن صفقة الاستحواذ تقدر ما بين 500 – 1000 مليون دولار.

وتعد شركة "CTRL-Labs" من الشركات الريادية الناشئة وتأسست قبل نحو أربعة أعوام ولديها عشرات الموظفين واستطاعت جمع عشرات ملايين الدولارات.

وتعتمد تكنولوجيا الشركة على تطوير سوار إلكتروني يستطيع التعرف على الأوامر التي تفكر فيها وترغب من الأجهزة الموجودة حولك تنفيذها، وكل ذلك من دون الضغط على أي كبسة زر أو إعطاء أوامر صوتية.

وتطمح "CTRL-Labs" إلى أن تطور في مراحل لاحقة أجهزة ذكية قابلة للارتداء للتحكم بالأجهزة الأخرى، مثل تطوير نظارات الواقع المعزز للتحكم بجهاز الحاسوب من دون الضغط على لوحة تحكم، إذ تصبح أفكارك لوحة للتحكم في الأجهزة المختلفة.

وأشار تقرير "بلومبرغ" إلى أن فيسبوك تطمح منذ عام 2017 للتعمق أكثر في التكنولوجيا التي تستطيع ترجمة الأفكار في العقل البشري على شاشات الحواسيب.

وقال أندرو بوسورث، نائب الرئيس التنفيذي لشؤون الواقع الافتراضي والواقع المعزز في شركة فيسبوك، في منشور على حسابه، إن الشركة تطمح لجعل المستخدمين يتحكمون في أجهزتهم باعتبارها امتدادا طبيعيا لحركتهم. إذ إن السوار الإلكتروني سيقوم بقراءة الإشارات العصبية المتعلقة بتحريك العضلات من أجل إتمام مهام معينة ويرسل بها إشارات مباشرة للأجهزة من دون التحرك.

وأضاف أن السوار الإلكتروني سيكون أشبه بجهاز فك تشفير لإشارات الأعصاب وترجمتها للأجهزة المختلفة من أجل إتمام المهام المطلوبة منها، إذ ستتمكن من مشاركة صورة مع صديقك بمجرد التفكير بالأمر، أو بمجرد أن تنوي القيام به.

أطفال مدرسة في قرية دير دلوم شمال لبنان
أطفال مدرسة في قرية دير دلوم شمال لبنان

لجأت دول عديدة إلى طريقة التعليم عن بعد، من أجل ضمان استمرار قطاع التعليم في تلقين الطلبة، وعدم انقطاعهم عن التحصيل العلمي في ظل الانتشار الواسع لفيروس كورونا الذي أجبر السلطات في جميع أنحاء العالم على اتخاذ تدابير التباعد الاجتماعي.

العديد من الدول العربية قررت بدورها اعتماد التعليم الافتراضي إلى جانب التعلم عن طريق قنوات التلفزيون.

ويوفر الإنترنت دعامة فعلية لتحقيق التفاعل الاجتماعي بين الطلاب ومعلميهم أثناء فترة إغلاق المدارس.

وأغلب التطبيقات والمنصات على الإنترنت مجانية، تحتاج فقط إلى تضمين معلوماتك لتتمكن من معرفة هويتك، وسنك والمنهاج الذي تتبعه.

ويتيح فضاء الإنترنت الواسع للطلاب الوصول إلى عدد غير متناه من الكتب والمراجع والمجلات، من الإعدادي وحتى الثانوي.

فيما يلي أهم المنصات وطرق التعلم عن بعد:

 

بلاك بورد

 

بلاك بورد أو اللوح الأسود، عبارة عن موارد وأدوات للتغيير وتقديم التعليم والتعلّم عن طريق الإنترنت.

 

سينتشري تك 

 

يمكن أن تقابلها بالعربية عبارة (تقنية القرن) هي مسارات للتعلّم الشخصي بواسطة دروس مصغرة تعمل على سدّ الثغرات المعرفية، وتنمي روح التحدي لدى الطلاب وتعزز الذاكرة طويلة الأمد.

 

إدراك

 

هي منصة تعليم باللغة العربية، توفر موارد للدارسين والمعلمين.

 

غوغل كلاسروم

 

تساعد هذه المنصة في المحافظة على التواصل بين طلاب الصف الواحد، كما تساعد على تنظيم الدروس.

 

موودل 

 

هي منصة للتعلّم المفتوح، تدار بطريقة جماعية وتتلقى دعماً عالمياً.  

 

نفهم 

 

منصة تعليمية باللغة العربية، تقدم دروساً مسجلة عن طريق الفيديو توافق المناهج الدراسية، خصوصا في مصر وسورية.

 

سكولر

 

عبارة عن أدوات تحول برمجيات مايكروسوفت أوفيس إلى منصات تعليمية.

 

كانت ويت تو لرن 

 

باللغة العربية اسمها "أتشوق إلى التعلّم" تستخدم هذه المنصة تكنولوجيا الألعاب لتقديم تعليم جيد للأطفال، بمن فيهم، الأطفال في المناطق التي تشهد نزاعات.

 

رومي

 

عبارة عن أدوات تعليمية ومحتوى تعليمي يمكّن المجتمعات التي لا تحظى بخدمات كافية من التعلّم، من متابعة تعليمها مدى الحياة.