روبوت في معرض بالصين. تعبيرية - أرشيفية
روبوت في معرض بالصين. تعبيرية - أرشيفية

إذا كان لديك وجه "لطيف وودود"، بإمكانك المشاركة في مسابقة للفوز بمكافأة قدرها حوالي 130 ألف دولار.

شركة التقنية "جيبوميك" ومقرها لندن أعلنت قبل أيام عن مسابقة لاختيار وجه بشري ينطبق عليه هذين الشرطين بغرض تطوير خط إنتاج روبوتات شبيهة بالبشر ستخصص لمساعدة كبار السن.

ووضعت الشركة عنوان بريد إلكتروني وطلبت من الراغبين في الاشتراك في المسابقة إرسال صور لوجوههم من خلاله.

"جيبوميك" قالت إن الطلب جاءها من شركة روبوتات "خاصة" رفضت الإفصاح عن اسمها أو إعطاء تفاصيل كثيرة عن المشروع لأنه لا يزال في إطار من السرية.

شركة الروبوتات طلبت من "جيبوميك" المساعدة في وضع الروتوش النهائية لمشروع إنتاج روبوت جديد، بتصميم هذا الوجه الذي تبحث عنه.

والخطة هي "إعادة إنتاج" هذا الوجه لفتح خط إنتاج روبوت "مساعد افتراضي" وتوقعت أن يبدأ الإنتاج العام المقبل وأن يحدث الروبوت ضجة كبيرة عند طرحه في الأسواق.

"جيبوميك" قالت إنها "فرصة العمر" لسعيد الحظ الذي سيفوز بالمسابقة، لكنها أيضا أكدت أن تننازل الشخص عن حقوق استخدام وجهه هو "قرار كبير للغاية".

الشركة قالت إن العمل على المشروع بدأ منذ نحو خمس سنوات، ومنذ ذلك الحين قامت صناديق استثمار "مستقلة" بضخ أموال فيه، وكذلك "صندوق استثمار كبير مقره في شنغهاي".

يعرض الموقع عدد الإصابات والوفيات والأشخاص المتعافين من فيروس كورونا المستجد بطريقة تفاعلية مميزة
يعرض الموقع عدد الإصابات والوفيات والأشخاص المتعافين من فيروس كورونا المستجد بطريقة تفاعلية مميزة | Source: covidvisualizer.com

يسلط موقع "covidvisualizer" الضوء على أحدث الأرقام والإحصاءات الحية المتعلقة بانتشار فيروس كورونا المستجد في جميع أنحاء العالم.

ويعرض الموقع عدد الإصابات والوفيات والأشخاص المتعافين بطريقة تفاعلية مميزة تسمح للمستخدمين بمعرفة ما يجري في كل دولة عبر النقر على مواقعها في الكرة الأرضية.

كما يتم تحديث الموقع بشكل متواصل كل دقيقتين لمعرفة مجموع الإصابات والوفيات وآخر التطورات بشأن فيروس كورونا حول العالم.

وتم إنشاء الموقع بواسطة طالبين يدرسان في جامعة كارنيغي ميلون بمدينة بتبيرغ بولاية بنسلفانيا الأميركية.

ويقول القائمون على هذا المشروع إن الهدف من ورائه هو "توفير طريقة بسيطة وتفاعلية لإظهار تأثير فيروس كورونا".

وأضافوا " هدفنا هو أن يتمكن الناس من النظر إلى ما يجري على أنه شيء يجمعنا مع بعض.. الأمر لا يتعلق بالدول بل بالكوكب، وهذا ما يبدو عليه كوكبنا اليوم".

وفي آخر تحديث للموقع أجراه في (17:00 ت غ) يظهر أن عدد الإصابات تجاوز 570 ألف شخص، فيما بلغت أعداد الوفيات أكثر من 26500 حالة.