ميزة جديدة تمكنك من حذف سجل تتبع النشاطات في فيسبوك
ميزة جديدة تمكنك من حذف سجل تتبع النشاطات في فيسبوك | Source: Courtesy Image

أعلنت فيسبوك الثلاثاء عن ميزة جديدة تتيح للمستخدمين وقف تتبع المنصة لنشاطاتهم التي يقومون بها عبر الشبكة الاجتماعية الأكثر انتشارا.

ويتعقب سجل فيسبوك ما يقوم به المستخدم من تصفح أو نشاطات أو استخدام لتطبيقات أخرى، وكل ما يقوم بفتحه داخل الشبكة أكان مقطعا مصورا أو رابطا لخبر، وتحتفظ بالبيانات لمدة 180 يوما، وفق تقرير نشره موقع بزنس إنسايدر.

وتستخدم فيسبوك هذه البيانات من أجل معرفة كل ما يريده المستخدم من أجل توجيه الإعلانات التي تناسبه له.

والميزة الجديدة تتيح أيضا خاصية حذف سجل التتبع إذا أردت أن تحذف ما تتعقبه فيسبوك كل فترة، ولكن في حال قمت بوقف سجل التتبع فلا حاجة للقيام بهذه الخطوة.

وتأتي هذه الخطوة في الوقت الذي تسعى فيه شبكة فيسبوك العملاقة لإعادة بناء الثقة مع مستخدميها وتخفيف مخاوفهم بشأن حماية معلوماتهم.

وواجهت فيسبوك معضلة تتعلق بحماية البيانات دفعت بسببها خمس مليارات دولار غرامة لإساءة استخدام البيانات الشخصية، والتي ارتبطت بقضية "كامبريدج انالتيكا" التي كانت قادرة على إنشاء ملفات تعريف نفسية للملايين من مستخدمي فيسبوك.

وقالت السلطات الأميركية في ديسمبر الماضي أن الشركة البريطانية كامبريدج انالتيكا، قامت بخداع مستخدمي الشبكة لجمع معلوماتهم الشخصية والتصرف بها.

وكانت فيسبوك قد فتحت تحقيقا نهاية العام 2019 يتعلق بنشر معلومات على شبكة الانترنت تتعلق بأسماء وأرقام هواتف أكثر من 267 مليون شخص من مستخدميها.

يعرض الموقع عدد الإصابات والوفيات والأشخاص المتعافين من فيروس كورونا المستجد بطريقة تفاعلية مميزة
يعرض الموقع عدد الإصابات والوفيات والأشخاص المتعافين من فيروس كورونا المستجد بطريقة تفاعلية مميزة | Source: covidvisualizer.com

يسلط موقع "covidvisualizer" الضوء على أحدث الأرقام والإحصاءات الحية المتعلقة بانتشار فيروس كورونا المستجد في جميع أنحاء العالم.

ويعرض الموقع عدد الإصابات والوفيات والأشخاص المتعافين بطريقة تفاعلية مميزة تسمح للمستخدمين بمعرفة ما يجري في كل دولة عبر النقر على مواقعها في الكرة الأرضية.

كما يتم تحديث الموقع بشكل متواصل كل دقيقتين لمعرفة مجموع الإصابات والوفيات وآخر التطورات بشأن فيروس كورونا حول العالم.

وتم إنشاء الموقع بواسطة طالبين يدرسان في جامعة كارنيغي ميلون بمدينة بتبيرغ بولاية بنسلفانيا الأميركية.

ويقول القائمون على هذا المشروع إن الهدف من ورائه هو "توفير طريقة بسيطة وتفاعلية لإظهار تأثير فيروس كورونا".

وأضافوا " هدفنا هو أن يتمكن الناس من النظر إلى ما يجري على أنه شيء يجمعنا مع بعض.. الأمر لا يتعلق بالدول بل بالكوكب، وهذا ما يبدو عليه كوكبنا اليوم".

وفي آخر تحديث للموقع أجراه في (17:00 ت غ) يظهر أن عدد الإصابات تجاوز 570 ألف شخص، فيما بلغت أعداد الوفيات أكثر من 26500 حالة.