رواد الفضاء الأربعة ينتمون لخلفيات متنوعة.. وبلدان متنوعة أيضا

بعد أكثر من نصف قرن، ستعود ناسا إلى القمر بمهمة مأهولة تستهدف إنزال رواد فضاء على جارنا الأقرب، الذي زرناه ست مرات فقط حتى الآن، قبل أن توقف ناسا الرحلات المأهولة إلى القمر في السبعينيات بعد عودة مهمة أبولو 17.

وتقول صحيفة نيويورك تايمز إن ناسا تأمل في رسم مسار لوضع البشر على سطح المريخ، بينما يتوقع العلماء استخدام ما هو موجود على القمر للإجابة على أسئلة حول كيفية تشكل النظام الشمسي.

من هم رواد الفضاء الجدد

خلال برنامج أبولو، طار 24 رائد فضاء إلى القمر، ومشى 12 منهم على السطح. كلهم كانوا أميركيين من الرجال البيض، وكثير منهم كانوا طياري اختبار.

هذه المرة، تعكس مجموعة رواد الفضاء شرائح أوسع من المجتمع.

وسينضم لقائد المهمة ريد وايزمان، طيار بحري أميركي من أصول أفريقية هو فيكتور غلوفر، وكريستينا كوخ، صاحبة الرقم القياسي العالمي لأطول رحلة فضائية تقوم بها سيدة، والكندي جيريمي هانسن..

وستكون كوخ أول امرأة تسافر خارج مدار الأرض المنخفض، والسيد هانسن، بصفته كنديا، أول شخص غير أميركي يسافر إلى هذا الارتفاع.

متى سيكون الهبوط الفعلي؟

تقول الصحيفة إن ناسا تهدف إلى تحقيق هبوط على سطح القمر في أواخر عام 2025، لكن المفتش العام لناسا توقع أن المهمة ستؤجل إلى عام 2026 أو بعد ذلك.

وتتطلب مهمة Artemis III استخدام Starship المركبة الفضائية العملاقة التي تطورها SpaceX، شركة الصواريخ التي يمتلكها إيلون ماسك - لنقل رواد الفضاء من مدار قمري بعيد إلى السطح.

وقد يبدأ أول إطلاق تجريبي لـ Starship إلى الفضاء في الأسابيع المقبلة.

ومن المتوقع أن تحدث أول محاولة هبوط على سطح القمر لهذا العام في نهاية أبريل.

مركبات ستارشب من شركة سبيس اكس

وتقول الصحيفة إن الهبوط على سطح القمر أمر محفوف بالمخاطر، وانتهت محاولات الهند ومنظمة إسرائيلية غير ربحية بحوادث في عام 2019.

كبسولة أوريون تابعة لوكالة ناسا.. ارشيف

لماذا العودة إلى القمر؟

يجادل مسؤولو ناسا بأن بعثات القمر أساسية لبرنامج رحلات الفضاء البشرية، ربما إلى كواكب أبعد - وليس مجرد تكرار لهبوط مسابر أبولو على سطح القمر من عام 1969 إلى عام 1972.

وتأمل ناسا أيضا في دفع الشركات التي تتطلع إلى إنشاء أعمال ثابتة من الأجهزة العلمية وغيرها من الحمولات إلى القمر وإلهام الطلاب لدخول مجالات العلوم والهندسة.

بالنسبة للعلماء، فإن التركيز المتجدد على القمر يعد بوفرة من البيانات الجديدة في السنوات القادمة.

وهناك اهتمام خاص بكمية الجليد المائي على القمر، والتي يمكن استخدامها لإمدادات المياه والأكسجين لرواد الفضاء في المستقبل ويمكن أن توفر الوقود للبعثات في أعماق الفضاء.

ولا يعرف العلماء حقا كمية المياه الموجودة على سطح القمر أو مدى سهولة استخراج المياه من الصخور والتربة المحيطة، ويمكن للبعثات المقبلة أن تساعد على حل هذه المسألة.

كيف سيصل الرواد إلى القمر

عندما يدور رواد الفضاء الأربعة في Artemis II حول القمر في عام 2024 بعد ذلك، سيجلسون في مركبة فضائية تسمى Orion.

تم تصميم كبسولة أوريون للرحلات التي تستمر أسابيع في الفضاء السحيق خارج مدار الأرض المنخفض حيث بقت البشرية لمدة نصف قرن منذ نهاية برنامج أبولو في عام 1972.

وعلى الرغم من أن أوريون أكبر من كبسولة SpaceX Crew Dragon التي تنقل رواد الفضاء إلى محطة الفضاء الدولية، تحتوي على مساحة أقل قليلا من الداخل مفسحة المجال لأنظمة أكثر قوة لتلبية جميع متطلبات ناسا بما في ذلك أنظمة دعم الحياة القوية.

لكن أوريون لا يستطيع الوصول إلى القمر بمفرده.

وسيحتاج رواد الفضاء إلى صاروخ كبير طوله 322 قدما ويزن 5.5 مليون رطل عند ملئه بالوقود.

رواد ناسا سيرتدون البدلة الجديدة لدى زيارة القمر

كيف يمكنك أن تصبح رائد فضاء؟

في كل عام، يتم رفض واحد من كل عشرين طالب ثانوية يتقدم إلى جامعات مثل برينستون وهارفارد وييل، لكن هذه لا تزال احتمالات جيدة حقا مقارنة بما يواجهه مقدمو طلبات رواد الفضاء في ناسا.

في المرة الأخيرة التي فتحت فيها وكالة الفضاء الباب أمام فئة جديدة من رواد الفضاء، تقدم أكثر من 12000 شخص.

في ديسمبر 2021، اختارت ناسا 10 منهم - بمعدل رفض يزيد عن 99.9 بالمئة.

كان هذا في الواقع ارتفاعا عن الجولة السابقة، ففي عام 2017، عندما تقدم 18,300 شخص، اختارت ناسا 12 شخصا فقط.

وليس كل رواد الفضاء في ناسا مؤهلين للطيران إلى الفضاء. وقد تولى البعض مناصب إدارية في وكالة الفضاء، بما في ذلك باميلا ميلروي، نائبة مدير ناسا الحالية، وبالتالي يعرفون باسم رواد الفضاء الإداريين.

ولا يمكن تعيينهم في مهمة ما لم يتخلوا عن مناصبهم ويعودوا إلى قائمة رواد الفضاء النشطين.

وهذا يترك 41 رائد فضاء يعتبرون حاليا نشطين في وكالة ناسا.

من هذه المجموعة، اختارت الوكالة رواد الفضاء الأربعة الذين سيسافرون إلى القمر خلال مهمة Artemis II.