تأمين الحسابات المرتبطة بالهاتف واختيار رموز تأمين معقدة تعتبر ممارسات جيدة لحماية البيانات
تأمين الحسابات المرتبطة بالهاتف واختيار رموز تأمين معقدة تعتبر ممارسات جيدة لحماية البيانات

تحت عنوان "نتمنى ألا يُسرق تليفونك أبدا، لكن في حال وقعت السرقة"، أعدت صحيفة وول ستريت جورانل قائمة من الإجراءات الاحتياطية لحماية "الحياة الرقمية" بالخاصة بالضحايا.

حماية Apple ID

تقترح الصحيفة اتخاذ رمز مرور Password أقوى لهوية Apple الخاصة بك. معرفة الرمز تمنح السارق إمكانية الدخول لكل معلومات المستخدم الشخصية، وأيضا تمنحه القدرة على إلغاء رمز قفل الهاتف والاطلاع على بياناته.

تقترح الصحيفة أن يكون الرمز مكونا من أرقام وحروف كبيرة وصغيرة، بالإضافة إلى رموز مثل %$#.


الرقابة الأبوية

إذا كان الجهاز تابعا لطفل، تأكد من تمكين الرقابة الأبوية، ووضع رمز خاص بالرقابة سيجعل السارق يمر من خلال طبقة أخرى من الحماية قبل أن يتمكن من الدخول إلى البيانات.

استخدام مفتاح أمان

تؤمن مفاتيح USB / NFC حماية قوية للحسابات عبر الإنترنت، بما في ذلك معرف Apple الخاص بك.

وسيحتاج المتسللون إلى المفتاح الفعلي في متناول اليد لإعادة تعيين كلمة مرور Apple الخاصة بك عن بعد.

الحسابات الأخرى

في كثير من الهواتف، يمنح المستخدمون أجهزتهم صلاحية الدخول إلى حسابات غوغل ويوتيوب وحسابات البنوك وغيرها.

افتح هذه الحسابات من جهاز آخر، وقم بتعطيل قدرة الهاتف المسروق على الدخول إليها.

حماية كلمات المرور الخاصة بك

استخدم مدير كلمات مرور تابع لجهة ثالثة يمكن الوصول إلى كلمات المرور المحفوظة في سلسلة مفاتيح iCloud المضمنة من Apple باستخدام رمز مرور الهاتف.

احذف معلومات عمليات تسجيل الدخول الحساسة بما في ذلك الحسابات المصرفية. ثم قم بإعداد مدير كلمات مرور مستقل، مثل 1Password أو Dashlane ، والذي يطلب كلمة مرور رئيسية في حالة فشل Face ID أو Touch ID.

قم بتثبيت المدير على أجهزة متعددة.


اختيار تطبيق المصادقة الآمنة

يمكن للسارق رؤية رموز التحقق المرسلة إلى رقم هاتفك.

رمز التحقق هذا سيرسل من قبل Apple أوتوماتيكيا في حال كنت تريد مسح بياناتك عند سرقة الهاتف.

استخدم تطبيق المصادقة المكون من مرحلتين، يتيح تطبيق مثل Authy استخدام Face ID أو Touch ID لفتح التطبيق.

يمنح التطبيق أمانا إضافيا من خلال تعيين جهاز آخر أو حساب بريد إلكتروني آخر لاستعادة كلمات السر.

حماية الملفات

استخدم خدمة سحابية أخرى غير Apple Cloud.

بهذه الطريقة ستكون الملفات والصور بأمان في حال اضطررت إلى مسح بيانات هاتفك.

مسح الملفات

في حال تعرض الهاتف إلى السرقة، قم بتسجيل الدخول إلى iCloud من أي متصفح، ثم أدخل اسم المستخدم وكلمة المرور.

انقر فوق "البحث عن الأجهزة"، ثم حدد الجهاز المسروق.

يمكنك أن تحدد موقع الهاتف المسروق في حال كنت ترغب بتبليغ السلطات، ثم انقر محو iPhone لمسح جميع بيانات الهاتف عن بعد.

بعدها قم بتعليق رقم الهاتف من خلال الاتصال بشركة خدمة الهواتف النقالة لمنع السارق من الاطلاع على الرسائل النصية التي تحمل رموز التحقق.

دوايت حقق حلمه كرائد فضاء في الـ90 من عمره – أسوشيتد برس
دوايت حقق حلمه كرائد فضاء في الـ90 من عمره – أسوشيتد برس

انطلق الطيار الأميركي، إد دوايت، الأحد، إلى الفضاء بعد 60 عاما من الانتظار، حيث حلق مع شركة الصواريخ التابعة لرجل الأعمال الأميركي، جيف بيزوس، الذي تخلى عن منصبه في شركة أمازون للتركيز جزئيا على خططه للرحلات الفضائية الخاصة ومشاريع أخرى.

وكان دوايت طيارا في القوات الجوية عندما رشحه الرئيس الأميركي الأسبق، جون كينيدي لقيادة هيئة رواد الفضاء الأوائل التابعة لوكالة ناسا، لكن لم يتم اختياره.

تمكن دوايت، البالغ من العمر الآن 90 عاما، من تجربة بضع دقائق من انعدام الوزن مع خمسة ركاب آخرين على متن كبسولة "بلو أوريجين" أثناء انطلاقها في الفضاء.

وقال مسؤولو الإطلاق إن جميع رواد الفضاء في صحة جيدة بعد وقت قصير من هبوط الكبسولة بالمظلة بعد رحلة استغرقت حوالي 10 دقائق.

الرحلة القصيرة من غرب تكساس جعلت دوايت صاحب الرقم القياسي الجديد لأكبر شخص عمرا يصعد الى الفضاء، إذ يكبر ويليام شاتنر بشهرين خين صعد الأخير إلى الفضاء عام 2021.

كان هذا أول إطلاق لطاقم شركة بلو أوريجين منذ ما يقرب من عامين. إذ توقف نشاط الشركة عام 2022 في أعقاب تعرُّض كبسولة لحادث اضطرها للهبوط بالمظلة على الأرض، دون خسائر.

وعادت الرحلات الجوية للشركة في ديسمبر الماضي، لكن دون وجود أي شخص على متن صواريخها. وهذه المرة السابعة التي تنظم فيها الشركة رحلات على متنها سائحون إلى الفضاء.

وانضم إلى دوايت، وهو نحات من دنفر، إلى 4 رجال أعمال من الولايات المتحدة وفرنسا، بالإضافة لمحاسب متقاعد. ولم تكشف الشركة عن أسعار التذاكر.

وكان دوايت بين رواد الفضاء المحتملين، الذين أوصت بهم القوات الجوية لوكالة ناسا، لكن لم يتم اختياره عام 1963.

ولم تختر ناسا رواد فضاء سود البشرة لأي من رحلاتها حتى عام 1978، وأصبح غيون بلوفورد أول أميركي من أصول أفريقية يصعد إلى الفضاء عام 1983.

وبعد أن ترك الجيش عام 1966، انضم دوايت إلى شركة (آي بي إم)، وأسس شركة إنشاءات، قبل أن يحصل على درجة الماجستير في النحت في أواخر سبعينيات القرن الماضي، وكرس نفسه للفن منذ ذلك الحين.

وتركز منحوتاته على تاريخ السود، وتشمل نصبا تذكارية ومعالم أثرية بجميع أنحاء الولايات المتحدة. ونقلت العديد من منحوتاته إلى الفضاء.