Airbus Helicopters' Racer high-speed demonstrator model seen on display at Marignane
نموذج إيرباص الجديد.

عرضت شركة إيرباص الأربعاء نموذجا تجريبيا يتكون من نصف طائرة ونصف هليكوبتر وسط سباق على إنتاج الطرازات الأسرع مع احتدام المنافسة على رسم مستقبل الطائرات العمودية.

وتبلغ تكلفة الطراز الذي يحمل اسم (ريسر) نحو 200 مليون يورو (217 مليون دولار) وهو نموذج تجريبي لمرة واحدة يجمع بين المروحة العلوية التقليدية ومروحتين أماميتين في محاولة للدمج بين الاستقرار والسرعة علاوة على تقليل الوقت اللازم للاستجابة خلال المهام الحرجة مثل البحث والإنقاذ.

وقال برونو إيفين الرئيس التنفيذي لشركة إيرباص هليكوبترز لرويترز "هناك مهمات يكون فيها الوصول إلى المنطقة بأسرع ما يمكن أمرا حيويا. نتحدث كثيرا عن الساعة الذهبية"، في إشارة إلى الفترة الزمنية التي يوجد خلالها فرصة لتوفير الرعاية الطبية لمصاب بما يحول دون الوفاة.

وحَلّقت ريسر، التي تم تجربتها أول مرة في أبريل بعيدا عن الكاميرات، أمام جمهور من 150 من المديرين التنفيذيين في مجال الطيران وسياسيين وممثلين عن الاتحاد الأوروبي في قاعدة إيرباص للطائرات الهليكوبتر في مارينيان بجنوب فرنسا.

وذكرت إيرباص أن ريسر تبلغ سرعتها القصوى 220 عقدة (400 كيلومتر في الساعة) مقارنة بسرعة طائرات الهليكوبتر التقليدية التي تصل إلى 140 عقدة.

جوهانسون أعربت عن تضامنها مع أعضاء "المبادرة المصرية".
الممثلة سكارليت جوهانسون - أرشيفية

لوّحت الممثلة الأميركية، سكارليت جوهانسون، بمقاضاة شركة الذكاء الاصطناعي الشهيرة OpenAI بحجة أن الشركة استخدمت صوتها في خدمة "تشات جي بي تي" دون إذنها.

وزعمت  جوهانسون أن شركة الذكاء الاصطناعي نسخت صوتها، بعد أن رفضت منح مديرها التنفيذي، سام ألتمان، الإذن باستخدامه في برامج الشركة، وفق صحيفة "واشنطن بوست" الأميركية.

وقالت نجمة هوليوود في بيان، الاثنين، إن ألتمان، طلب منها في سبتمبر الماضي، أن تسمح لهم باستخدام صوتها في نظام محادثات "تشات جي بي تي" الخاص بالشركة، لكنها رفضت منحه الإذن".

وأوقفت شركة OpenAI الأحد، خدمة سكاي فويز التي تتضمن الصوت مثار الجدل، معلنة أن عملية اختيار الأصوات المستخدمة في "تشات جي بي تي" تمت بعد اختبارات وتدقيق شديد، لأكثر من 400 شخص تقدموا للحصول على الوظيفة.

ويشير مختصون إلى أن أحد الأصوات المستخدمة في برامج "تشات جي بي تي" يحمل تشابها غريبا مع شخصية جسدتها جوهانسون في فيلم الخيال العلمي الرومانسي "Her" عام 2013، حين أدت صوت مساعد الذكاء الاصطناعي فائق الذكاء.

وقالت جوهانسون في بيانها، "عندما سمعت الصوت الذي تم إصداره، شعرت بالصدمة والغضب وعدم التصديق من أن ألتمان سيستخدم صوتا مشابها بشكل مخيف لصوتي، لدرجة أن أقرب أصدقائي ووسائل الإعلام لم يتمكنوا من معرفة الفرق".

ودافع ألتمان في بيان، الاثنين، عن شركته، وقال إن "الصوت المستخدم في "تشات جي بي تي" لم يكن المقصود منه أن يشبه صوت جوهانسون".

وأشارت الشركة الناشطة في الذكاء الاصطناعي إلى أن الصوت المستخدم لممثلة أخرى، وليس تقليدا لصوت جوهانسون. ولم تذكر الشركة اسم الممثلة، وقالت إن ذلك "يعود لأسباب تتعلق بالخصوصية".

وتواجه شركة OpenAI دعاوى قضائية رفعها عدد من المؤلفين والفنانين وشركات الإعلام بزعم أنها تستخدم موادهم