صورة لقارب يحمل مهاجرين غير شرعيين
صورة لقارب يحمل مهاجرين غير شرعيين-أرشيف

أكدت البحرية التونسية السبت أنها انتشلت جثث خمسة مهاجرين تونسيين لقوا حتفهم بعد انقلاب قاربين انطلقا من تونس تجاه جزيرة لامبيدوزا الإيطالية، بينما تم إنقاذ 49 آخرين، بعد غرق قاربين قرب السواحل الشرقية للبلاد.

وقالت قوات خفر السواحل التابعة لمدينة طبلبة التونسية إن المهاجرين انطلقوا مساء الجمعة على متن قاربين سرعان ما غرقا قبالة سواحل المدينة.

وأوضحت مصادر في خفر السواحل أن أغلب المهاجرين شباب في سنة الـ 20.

ومنذ غرق أزيد من 800 مهاجر الشهر الماضي في المياه المتوسطية، تكثف دول الضفتين عمليات الرقابة خوفا من كارثة جديدة في البحر الأبيض المتوسط.

وتزايدت في الأشهر الماضية بوتيرة كبيرة، أعداد المهاجرين الأفارقة الراغبين في الوصول إلى أوروبا.

المصدر : وكالات 

مهاجرون غير شرعيون بعد إغاثتهم قرب السواحل الإيطالية
مهاجرون غير شرعيون بعد إغاثتهم قرب السواحل الإيطالية

أنقذت سفن صيد تونسية الجمعة نحو 80 مهاجرا غير شرعي أبحروا من سواحل ليبيا باتجاه ايطاليا لكن مركبهم أضاع وجهته خلال الإبحار.

وقال مسؤول بالحرس البحري لوكالة الصحافة الفرنسية إن ثلاث سفن صيد أنقذت المهاجرين الذين أبحروا من شاطئ مدينة زوارة الليبية الواقعة على بعد 60 كلم من الحدود التونسية.

وكانت تونس قد أنقذت 178 مهاجرا في 13 ابريل/نيسان الحالي و169 آخرين في مارس/آذار الماضي.

ويستغل مهربو أشخاص حالة الفوضى العارمة في ليبيا لتنظيم رحلات هجرة غير شرعية نحو سواحل جنوب أوروبا وخصوصا ايطاليا.

وأصبح البحر الأبيض المتوسط في السنوات الأخيرة الطريق الأكثر خطورة بين الطرق البحرية الرئيسية الأربع التي يستخدمها اللاجئون والمهاجرون في العالم. والطرق الثلاثة الأخرى هي طريق جزر البهاماس والبحر الكاريبي والبحر الأحمر وخليج عدن وخليج البنغال.

وحسب المفوضية السامية للاجئين، فإن نحو 1800 مهاجر قتلوا في البحر المتوسط منذ بداية هذا العام، مقارنة بعددهم خلال الشهور الأربعة الأولى من العام الماضي وهو أقل من 100.

المصدر: وكالات