قبر المعارض التونسي المغتال شكري بلعيد- أرشيف
قبر المعارض التونسي المغتال شكري بلعيد

قال المتحدث باسم المدعي العام في تونس كامل بربوش الثلاثاء إنه تم تأجيل محاكمة 24 تونسيا متهمين بالتورط في قتل المعارض شكري بلعيد إلى الأول من كانون الأول/ديسمبر المقبل، وذلك بعدما كان مقررا أن تستأنف الجمعة.

وعلل بربوش سبب التأجيل بمصادفة موعد المحاكمة السابق الذي كان مقررا في 30 تشرين الأول/ أكتوبر يصادف "افتتاح السنة القضائية".

وأرجئت المحاكمة التي بدأت نهاية حزيران/ يونيو الماضي بحضور ما يقارب 200 محام وعددا من الصحافيين ورجال شرطة بلباس مدني، بناء على طلب الادعاء والدفاع.

ويحاكم 24 متهما، 23 منهم حضوريا وشخص واحد غيابيا، بحسب النيابة العامة.

وفي 6 شباط/ فبراير و25 تموز/يوليو 2013 اغتال مسلحون، قالت السلطات التونسية إنهم ينتمون إلى التيار "التكفيري" المحامي شكري بلعيد المعارض البارز للإسلاميين، ومحمد البراهمي النائب في البرلمان.

وجرت عمليتا الاغتيال البلاد إلى أزمة سياسية حادة في تونس انتهت مطلع 2014 باستقالة الحكومة التي كانت تقودها حركة النهضة الإسلامية.

وفي شباط/فبراير 2014، أعلنت السلطات التونسية مقتل كامل القضقاضي، المتهم الرئيسي باغتيال بلعيد، خلال عملية لمكافحة الإرهاب.

 

المصدر: وكالات

أكثر من 60 تونسيا اعتصموا داخل سفارة بلادهم في الدوحة
أكثر من 60 تونسي اعتصموا داخل سفارة بلادهم في الدوحة

وجه أكثر من 800 تونسي عالقين في قطر نداء استغاثة لحكومة بلادهم بهدف إجلائهم  بعد أن فقدوا عملهم بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، حسب ما أفادت وسائل إعلام محلية.

وصرح الحبيب الخذيري، المتحدث الرسمي باسم الجالية التونسية في قطر، أنه منذ 21 أبريل الماضي لم يتم تنظيم سوى رحلة واحدة لنقل العالقين بالدوحة، رغم إعلان الحكومة تخصيص عدد من الرحلات الجوية لإجلاء التونسيين العالقين في مختلف أنحاء العالم.

وأكد الخذيري أن بين العالقين طلاباً، من المقرر أن يؤدوا امتحان البكالوريا خلال الأيام القادمة، مطالباً بتأمين 3 رحلات لإعادتهم إلى بلادهم في أقرب وقت.

⭕️ 🔊🔔📣📢 طلبات و نداءات اجلاء من #التونسيين العالقين في #قطر الى رئيس الجمهورية قيس السعيّد و الى الياس الفخفاخ رئيس الحكومة .

Posted by Twenssa Fi Qatar 2 on Wednesday, May 27, 2020

وأفادت تقارير محلية أن أكثر من 60 تونسيا اعتصموا داخل سفارة بلادهم في الدوحة، وناشدوا رئيس الجمهورية قيس سعيد ورئيس الحكومة إلياس الفخفاخ، لإجلائهم.

وفي سياق متصل، وجه عدد من الرياضيين التونسيين المحترفين في قطر، ومنهم لاعبي كرة اليد، نداء استغاثة للسلطات التونسية، لإيجاد حل لإعادتهم إلى تونس.

وقال ريان العريبي لاعب الوكرة القطري اليوم الأربعاء في تصريحات لصحيفة تونسية، أن غالبية لاعبي كرة اليد التونسيين المقيمين في الدوحة يعيشون في أوضاع مادية صعبة، بعد أن انتهت عقود بعضهم ولم يتم التجديد لهم، أو بسبب عدم تقاضي رواتبهم منذ شهر مارس.

يذكر أن وزارة الصحة العامة القطرية أعلنت تسجيل 1740 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا، ليصل إجمالي عدد الحالات في قطر إلى 48 ألف و947 حالة منذ بداية انتشار الجائحة في البلاد، ونحو 30 حالة وفاة.