البرلمان التونسي
البرلمان التونسي

أعلن الاثنين نائبان استقالتهما من كتلة نداء تونس البرلمانية، ليرتفع عدد الاستقالات التي بدأت الجمعة الماضي إلى 19 استقالة من كتلة الحزب.

ويتهم النواب المستقيلون حافظ قائد السبسي، نجل الرئيس، وجماعته بالسعي للسيطرة على الحزب وفرض مسار غير ديمقراطي، من خلال انتخابه أمينا عاما وممثلا قانونيا لنداء تونس.

وباستقالة النائبين أصبح حزب النهضة أكبر حزب في البرلمان بعدد مقاعد يبلغ 69، متقدما على نداء تونس الذي تراجع عدد نوابه إلى 67 نائبا في البرلمان الذي يضم 217 عضوا.

ويواجه الرئيس الباجي قائد السبسي انتقادات بأنه يحاول توريث ابنه قيادة الحزب لإعداده لمنصب سياسي أهم. لكن رئاسة الجمهورية تنفي هذا.

المصدر: وكالات

رئيس الحكومة التونسية الحبيب الصيد
رئيس الحكومة التونسية الحبيب الصيد

أثار التعديل الوزاري الذي أعلنه رئيس الحكومة التونسية الحبيب الصيد الأربعاء، جدلا في الأوساط السياسية والإعلامية في تونس.

فقد أدخل هذا التعديل تغييرا على ثلاث وزارات سيادية هي الداخلية والخارجية والعدل، فضلا عن تغيير تسعة وزراء آخرين.

وحافظ التعديل على الائتلاف الرباعي الحاكم، ورفع عدد الوزراء الممثلين لحزب "نداء تونس" من سبعة إلى 10 وزراء، وأسندت حقيبة إضافية لكل من حركة النهضة الإسلامية وحزب الاتحاد الوطني الحر.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "الحرة" في تونس توفيق العياشي:

 

​​

المصدر: قناة "الحرة"