الناشط في حقوق المثليين والمرشح للرئاسة التونسية منير بعتور
الناشط في حقوق المثليين والمرشح للرئاسة التونسية منير بعتور

قدّم المحامي التونسي، منير بعتور، الناشط في الدفاع عن حقوق المثليين، الخميس، ملفّ ترشحه للانتخابات الرئاسية المبكرة المقرّرة منتصف سبتمبر.

واعتبر حزبه الليبرالي أنّ هذا الترشّح، هو "سابقة سيسجّلها التاريخ بالتأكيد: مرشّح مثلي يتقدّم للانتخابات الرئاسية التونسية".

ويطالب بعتور، رئيس جمعية "شمس"، منذ سنوات بإلغاء الفصل 230 من القانون الجزائي التونسي، الذي يعتبر الاختلاف الجنسي جريمة يعاقب عليها بالسجن ثلاث سنوات.

وقال إن "كوني مثليا لا يغيّر من الأمر شيئا. إنه ترشح كغيره من الترشحات. لدي برنامج اقتصادي واجتماعي وثقافي وتربوي يتعلق بكل ما يهمّ التونسيين في عيشهم اليومي".

ويغلق، الجمعة، باب الترشّح للانتخابات الرئاسية المبكرة المقرّرة في 15 سبتمبر، وأودع العشرات ملفاتهم لهيئة الانتخابات التي ستعلن الأسبوع القادم لائحة المرشحين المقبولين.

أفادت الداخلية التونسية أن العملية لا تزال متواصلة
أفادت الداخلية التونسية أن العملية لا تزال متواصلة

أعلنت وزارة الداخلية التونسية، مساء السبت، القضاء على "عنصرين إرهابيين" بسفوح جبال محافظة القصرين غربي البلاد.

وذكرت الوزارة أن قوات الأمن تمكنت من ذلك في عملية  استخباراتية ميدانية لإدارة مكافحة الارهاب للحرس الوطني والوحدات التابعة لها .

وتتمركز الجماعات المسلحة أساسا في منطقة جبال الشعانبي في محافظة القصرين في غرب البلاد والحدودية مع الجزائر منذ ثورة 2011 حين بدأت الجماعات الدينية المتشددة في الظهور.

وتأتي هذه العملية في وقت تقوم البلاد بتعبئة جميع وسائلها للحد من انتشار فيروس كورونا الذي أصيب به منذ بداية مارس 553 شخصا وأودى بـ 19 آخرين. 

وشهدت تونس هجمات شنها مسلحون واستهدفت قوات الأمن والشرطة والجيش والسياح، كما يستمر فرض حال الطوارئ منذ 2015 حين استهدف انتحاري حافلة للأمن الرئاسي وسط العاصمة ما أدى إلى مقتل 12 أمنيا.