الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند خلال مقابلة سابقة من فرانس انتر
الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند خلال مقابلة سابقة من فرانس انتر

حذر الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند الجمعة من "خطر نشوب حرب" بين روسيا وتركيا في حال قررت الأخيرة التدخل عسكريا في سورية.

وقال هولاند في حديث لإذاعة فرانس انتر بأن اجتماع مجلس الأمن الجمعة بسبب وجود خطر حرب بين أنقرة وموسكو الفاعلتين بقوة في النزاع السوري.

ودعا الرئيس الفرنسي إلى ممارسة ضغوط على روسيا لفتح مفاوضات حول سورية واقناع الروس بإيجاد حل سياسي ينهي الصراع المستمر في البلد المجاور لتركيا.

وتؤيد تركيا عملية عسكرية في سورية، وتسندها في ذلك السعودية التي عبرت عن استعدادها للمشاركة في عملية برية ضد داعش في سورية شريطة أن يكون ذلك في إطار تحالف دولي.

وترفض تركيا في المقابل، القيام بمفردها بعمل عسكري داخل الأراضي السورية.

وتحدث هولاند عن الموقف الأميركي قائلا إن "الأميركيين باتوا يعتبرون أنهم غير مرغمين بأن يكونوا موجودين في أنحاء العالم كافة، كما كان الحال سابقا".

وتابع في حديثه الاذاعي "بالتالي تقف الولايات المتحدة جانبا. بالتأكيد أفضل لو كانت الولايات المتحدة أكثر نشاطا".

المصدر: وكالات 

أشخاص يمشون بين ركام البنايات في منطقة تعرضت للقصف في حلب- أرشيف
أشخاص يمشون بين ركام البنايات في منطقة تعرضت للقصف في حلب- أرشيف

يجري مسؤولون روس وأميركيون في جنيف الجمعة مشاورات حول وقف إطلاق النار في سورية، حسب ما صرحت به المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زخاروفا لوكالة الصحافة الفرنسية.

وقالت زخاروفا إن الاجتماع يجري على مستوى المسؤولين والخبراء حول قضايا سترفع إلى مجموعة الدعم الدولية لسورية، في إطار التحضير للقاء موسع لم يحدد موعده بعد حول الأزمة السورية.

وفي جنيف أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة ميكيلي زاكيو عقد اجتماع "بعد الظهر" للمجموعة الدولية لدعم سورية وموفد الأمم المتحدة إلى سوريا ستافان دي مسيتورا العائد من دمشق.

موسكو تريد الدعوة إلى اجتماع لمجلس الأمن

من ناحية أخرى، أعلنت وزارة الخارجية الروسية في بيان أن روسيا ستدعو الجمعة إلى اجتماع لمجلس الأمن، بعدما طرحت تركيا احتمال قيامها بعملية عسكرية برية في سورية.

وجاء في بيان الوزارة أن "روسيا تنوي دعوة مجلس الأمن إلى اجتماع لمناقشة هذه المسألة، وتقديم مشروع قرار يدعو إلى وضع حد لكل الأعمال التي تخرق سيادة الأراضي السورية وتهدد وحدتها".

و دعت تركيا الثلاثاء إلى تدخل عسكري بري في سورية لقوات التحالف ما يبعد أكثر إمكانية التوصل إلى وقف لإطلاق النار.

وكانت تركيا قد أعلنت السبت الماضي إمكانية أن تتدخل بريا في سورية مع السعودية لمحاربة تنظيم الدولة الاسلامية داعش.

المصدر: وكالات