فرنسوا هولاند خلال مؤتمر المناخ بباريس
فرنسوا هولاند خلال مؤتمر المناخ بباريس

قال الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، السبت، في باريس إنه يجب عدم تقديم أي تنازلات لتركيا فيما يتعلق بالتأشيرات أو حقوق الإنسان لقاء ضبطها تدفق اللاجئين إلى أوروبا.

وتأتي هذه التصريحات قبل قمة أوروبية تركية تعقد الأسبوع المقبل في بروكسل تروم التوصل إلى اتفاق نهائي بين أنقرة ودول الاتحاد الـ 28 حول اللاجئين.

واتفق الطرفان، الاثنين الماضي، على اقتراح أولي تقوم تركيا بموجبه باستقبال اللاجئين العالقين في اليونان.

ونص الاقتراح على ترحيل لاجئين من دول أوروبية إلى تركيا، لكن الأمم المتحدة انتقدت ما تم التوافق عليه في بروكسل.

وقالت منظمة العفو الدولية إن المرحّلين من اللاجئين قد "لا يكونون آمنين".

المصدر: وكالات 

الرئيس التركي يمنع المهاجرين من عبور بحر إيجة
الرئيس التركي يمنع المهاجرين من عبور بحر إيجة

انتقد مدير منظمة العفو الدولية إدوارد نازارسكي الخطط الأوروبية الرامية إلى إعادة المهاجرين واللاجئين إلى تركيا، قائلا إنهم سيكونون "غير آمنين" هناك.

وقال نازارسكي خلال زيارة قام بها إلى ميناء بيريوس اليوناني الذي استقبل أربعة آلاف و500 طالب لجوء في 24 ساعة "يبدو أنها صفقة أو خطة مع تركيا لإجراء تبادل للاجئين".

ووصف هذه الخطط بأنها " ليست جيدة، لجهة حماية اللاجئين".

وقالت منظمات حقوقية أخرى منها المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين إن "طرد طالبي اللجوء قسرا غير قانوني".

وتتضمن الخطة إعادة المهاجرين غير الشرعيين المتدفقين على اليونان إلى تركيا، ومقابل كل شخص يعاد، يقبل الاتحاد الأوروبي باستقبال لاجئ موجود في تركيا.

وتستضيف تركيا حوالي ثلاثة ملايين لاجئ سوري، وتطالب بشكل ملح بإنشاء منطقة حظر جوي لتوفير ممر إنساني آمن في سورية يحد من موجات النزوح.

المصدر: وكالات