رئيس تحرير صحيفة "جمهورييت" جان دوندار
رئيس تحرير صحيفة "جمهورييت" جان دوندار

طالبت فرنسا تركيا الجمعة باحترام "الحريات الأساسية"، تزامنا مع بدء محاكمة اثنين من الصحافيين الأتراك بتهم التجسس ومحاولة قلب نظام الحكم.

وقالت وزارة الخارجية الفرنسية في بيان إن "تعددية وسائل الإعلام وقدرتها على التعبير عن وجهات نظر تتضمن انتقادات، وحق الإعلام هي مكونات أساسية في النقاش الديموقراطي".

وأوضحت أن قنصل فرنسا في اسطنبول "توجهت صباح الجمعة إلى المحكمة برفقة مسؤولين آخرين عن بعثات دبلوماسية وقنصليات"، مشيرة إلى أن فرنسا تتابع هذه المحاكمة "باهتمام".

وبدأت محكمة جنايات اسطنبول محاكمة رئيس تحرير صحيفة "جمهورييت" جان دوندار ومدير مكتبها في أنقرة أردم غول، في جلسة مغلقة في قضية تعتبر اختبارا لحرية الصحافة في تركيا في ظل حكم الرئيس رجب طيب أردوغان.

والصحافيان معرضان لعقوبة السجن المؤبد بسبب نشرهما في أيار/مايو 2014 مقالا مسندا بصور وشريط فيديو التقط على الحدود السورية في كانون الثاني/يناير 2014، يظهر اعتراض قوات الأمن التركية شاحنات عائدة لجهاز الاستخبارات التركي تنقل أسلحة لمقاتلين إسلاميين في سورية.

 

المصدر: وكالات

 

سيارات شرطة تركية في منطقة سيلفان بدياربكر بعد مواجهات مع المسلحين الأكراد الشهر الماضي
سيارات شرطة تركية في منطقة سيلفان بدياربكر بعد مواجهات مع المسلحين الأكراد الشهر الماضي

قُتل ثلاثة عسكريين وأُصيب 22 آخرون بجروح في هجوم بسيارة ملغومة ليل الخميس نسبته السلطات إلى مقاتلي حزب العمال الكردستاني استهدف ثكنة للدرك في جنوب شرق تركيا، حسبما أفادت به مصادر أمنية الجمعة.

واستهدف الهجوم ثكنة في بلدة مرمر على طول الطريق التي تربط بين دياربكر كبرى مدن جنوب شرق تركيا ذي الغالبية الكردية.

واستخدم المهاجمون في البدء شاحنة صغيرة محشوة بالمتفجرات لإحداث فجوة في المبنى ثم فتحوا النار باستخدام أسلحة رشاشة على الدرك.

وتبنى فصيل متطرف ومنشق عن حزب العمال الكردستاني الشهر الماضي هجومين بسيارتين ملغومتين في أنقرة أوقعا عشرات الضحايا.

 

المصدر: وكالات