منظومة الصواريخ هايمارس -المصدر: لوكهيد مارتن
منظومة الصواريخ هايمارس -المصدر: لوكهيد مارتن

كشفت الحكومة التركية الثلاثاء عن اتفاق بين أنقرة وواشنطن ينص على وضع منظومة دفاع أميركية عند الحدود الجنوبية لاعتراض القذائف والصواريخ التي تنطلق من الأراضي السورية مستهدفة بلدات وقرى تركية.

وقال وزير الخارجية التركي مولود جاوش أوغلو في تصريح لصحيفة "هبرتورك" إن بطاريات نظام HIMARS في أيار/مايو المقبل.

وبالإمكان نشر هذه البطاريات في مواقع مختلفة نظرا لسهولة نقلها وتحركها، ويصل مدى صواريخ هذه المنظومة إلى 90 كلم، بينما يبلغ المدى الأقصى للمدفعية التركية نحو 40 كلم. وترد القوات التركية دائما على القصف الذي يستهدف أراضيها بقصف مدفعي مماثل.

منظومة الصواريخ هايمارس -المصدر: لوكهيد مارتن

​​

وسقطت منذ مطلع العام الجاري نحو 40 قذيفة في مدينة كيليس التركية المجاورة للحدود مع سورية، تقول السلطات التركية إنها أطلقت من مناطق يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية داعش. وأدت هذه الهجمات إلى مقتل 17 مدنيا على الأقل وعشرات الجرحى.

منطقة آمنة

ويأمل الوزير التركي من جهة ثانية، أن تتوصل المحادثات القائمة مع الولايات المتحدة بشأن إقامة "منطقة آمنة" في شمال سورية بين مدينتي منبج وجرابلس، إلى نتائج ملموسة. وقال جاوش أوغلو في هذا الصدد "إن هدفنا هو تطهير هذا الشريط البالغ طوله 98 كلم من داعش".

وتدعو تركيا إلى إقامة هذه المنطقة الآمنة لاستقبال اللاجئين السوريين فيها مع ضمان حمايتهم، إلا أن واشنطن تتحفظ على هذا المشروع.

المصدر: وكالات
 

أضرار خلفها سقوط قذائف في كيليس
أضرار خلفها سقوط قذائف في كيليس

أصيب 16 شخصا بجروح إثر سقوط صواريخ كاتيوشا مصدرها الأراضي السورية، في مدينة كيليس جنوب شرق تركيا الأحد، حسبما أفاد به مراسل قناة "الحرة".

وقالت وكالة أنباء الأناضول الرسمية نقلا عن مصادر عسكرية، إن الصواريخ أطلقت من منطقة تخضع لسيطرة تنظيم الدولة الإسلامية داعش قرب الحدود بين الدولتين.

وأشارت إلى أن إصابات الجرحى ليست خطيرة، لكنهم نقلوا إلى المستشفى.

وردت القوات التركية المرابطة قرب الحدود، على مصدر إطلاق القذائف داخل سورية، حسبما نقلت وكالة رويترز عن مسؤولين عسكريين.

وتعرضت المدينة التركية لعدد من الهجمات بالقذائف مصدرها سورية في الآونة الأخيرة، ولا سيما الاثنين والثلاثاء الماضيين، وأوقعت قتلى وجرحى.

وكان رئيس الحكومة التركية أحمد داوود أوغلو قد قال مساء السبت خلال مؤتمر صحافي مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل ورئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك والمفوض الأوروبي فرانز تيمرمانز في غازي عنتاب جنوب شرق تركيا، إن بلاده "سترد بقوة على كل عمل يستهدفها".

المصدر: قناة الحرة/ وكالات