القوات التركية تطوق مكان الانفجار
قوات أمن تركية -أرشيف

ذكرت وكالة الأنباء التركية دوغان أن 17 شخصا آخرين هم 11 روسيا وستة أتراك وجهت إليهم التهمة ليل الاثنين الثلاثاء "بالانتماء إلى منظمة إرهابية مسلحة".

وأوضحت الوكالة أن المتهمين أوقفوا في اسطنبول في إطار التحقيق في تفجيرات مطار أتاتورك الانتحارية ليرتفع عدد المتهمين في الهجوم إلى 30 شخصا.

ولم تكشف الوكالة هويات الروس، مكتفية بالقول إنهم على علاقة بالهجوم الذي استهدف في 28 حزيران/يونيو مطار أتاتورك وأسفر عن سقوط 45 قتيلا.

وكان 13 مشتبها به بينهم ثلاثة أجانب قد اتهموا وأودعوا الحبس الأحد. وأوقفت الشرطة مساء الأحد قرغيزيين يشتبه بانتمائهما إلى تنظيم الدولة الإسلامية داعش في المطار المستهدف بينما عززت الشرطة وجودها بشكل كبير في المناطق الحساسة، كما أعلن رئيس الوزراء التركي.

ويأتي توقيف هذين الشخصين بعد أن وجهت محكمة في اسطنبول التهمة وحبست الأحد 13 متهما بينهم 10 أتراك لعلاقتهم بالهجوم.

ويعتقد المسؤولون أن تنظيم داعش وراء الهجوم على المطار الذي يعد الأسوأ في سلسلة الهجمات التي شهدتها أكبر مدينة تركية هذا العام.

المصدر: وكالات

مطار أتاتورك في اسطنبول
مطار أتاتورك في اسطنبول

أوقفت السلطات التركية مساء الأحد شخصين يحملان جنسية قرغيزستان ويشتبه في أنهما من عناصر تنظيم الدولة الإسلامية داعش في مطار أتاتورك باسطنبول الذي استهدف بهجوم في 28 حزيران/يونيو خلف 45 قتيلا.

ونقلت وكالة دوغان للأنباء عن مصدر قوله إن الموقوفين عرفا بالحروف الأولى من الاسم واللقب هما كي في (25 عاما) واف ام اي (35 عاما).

وعثرت الشرطة في حقائبهما على مناظير ليلية وملابس عسكرية وجوازي سفر لهما باسمين مختلفين، بحسب دوغان.

وتقوم شرطة مكافحة الإرهاب في اسطنبول بالتحقيق مع الموقوفين، إلا أنه لم يتضح ما إذا كانا قد وصلا إلى المطار أم إذا كانا مغادرين.

ويأتي توقيف هذين الشخصين بعد أن وجهت محكمة في اسطنبول التهمة وحبست الأحد 13 متهما بينهم 10 أتراك لعلاقتهم بالهجوم.

وفي إطار التحقيق، أوقفت الشرطة 29 شخصا "بينهم أجانب"، وفق ما أعلن رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم.

وقال يلدريم الاثنين إن الشرطة في حالة تأهب قصوى وعززت تواجدها في المطار وغيرها من المواقع الحساسة في اسطنبول من بينها محطات القطارات ونفق مرمري للقطارات.

ويقوم فريق من 80 عنصرا من القوات الخاصة بدوريات في مطار أتاتورك الذي يعد من بين الأكثر نشاطا في أوروبا، منذ الأحد.

وأصيب في الهجوم أكثر من 200 شخص لا يزال 47 منهم في المستشفى.

وقالت السلطات إن الانتحاريين هم اوزبكي وقرغيزي وروسي. وأشارت وكالة أنباء "الأناضول" إلى اسمي رحيم بولغاروف وفاديم عصمانوف دون تحديد جنسيتيهما.

المصدر: وكالات