القوات التركية تطوق مكان الانفجار
قوات تركية

اعتقلت الشرطة التركية شقيق الداعية الإسلامي فتح الله غولن الذي تتهمه أنقرة بتدبير محاولة الانقلاب في 15 تموز/يوليو، على ما أعلنت وكالة الأناضول الموالية للحكومة الأحد.

وأوضحت الوكالة أن قطب الدين غولن المتهم بأنه "عضو في منظمة إرهابية مسلحة" اعتقل في إزمير على ساحل بحر إيجه عند أحد أقربائه في محافظة غازي أمير ووضع قيد التوقيف الاحترازي.

وقطب الدين هو الأول من بين أشقاء غولن الذي يتم اعتقاله بعد المحاولة الانقلابية. ويخضع حاليا للتحقيق لدى شرطة مكافحة الإرهاب.

ويعيش فتح الله غولن، الحليف السابق للرئيس رجب طيب أردوغان، في منفاه في الولايات المتحدة منذ 1999، وتتهمه أنقرة بأنه وراء محاولة الانقلاب، وهو ما ينفيه غولن.

ومنذ المحاولة الانقلابية اعتقلت السلطات نحو 32 ألف شخص في حملة أثارت قلقا دوليا.

وطبقا للإعلام التركي فإن لغولن خمسة أشقاء هم سيف الله، وحسبي، وهو متوفى، ومسيح، وصالح وقطب الدين. كما أن له شقيقتين هما نور حياة وفضلت. ولا يعرف مكان تواجدهم.

واعتقلت السلطات محمد صيت غولن أحد أقارب الداعية الإسلامي، في مدينة ارضروم التي تعتبر معقلا لأنصاره. واعتقل أيضا قريبه أحمد رامز غولن في آب/أغسطس في مدينة غازي عنتاب جنوب شرق البلاد.

المصدر: وكالات

جنود أتراك متهمون بالمشاركة في محاولة الانقلاب يصلون إلى قصر العدالة في إسطنبول
جنود أتراك متهمون بالمشاركة في محاولة الانقلاب يصلون إلى قصر العدالة في إسطنبول

أعلن وزير العدل التركي بكير بوزداغ الأربعاء أن حوالى 32 ألف شخص أوقفوا قيد التحقيق في محاولة الانقلاب التي شهدتها بلاده في تموز/يوليو واتهمت أنقرة الداعية فتح الله غولن بتدبيرها.

وقال بوزداغ في تصريحات لشبكة تلفزيون NTV "منذ 15 تموز/يوليو فتحت تحقيقات حول نحو 70 ألف شخص تم توقيف 32 ألفا منهم".

وأشار إلى احتمال القيام بتوقيفات أخرى وإلى إمكانية الإفراج عن بعض المعتقلين مع وضعهم تحت مراقبة القضاء أو إطلاق سراح آخرين بالكامل من دون توجيه أي تهم إليهم.

وردا على سؤال عن محاكمة الموقوفين، قال بوزداغ إن لا علم لديه عن الطريقة التي  ستنظم بها المحاكمات.

وتتهم السلطات التركية غولن بالوقوف وراء الانقلاب الفاشل الذي قتل فيه 270 شخصا وجرح آلاف آخرون. لكن الداعية المقيم في الولايات المتحدة ينفى أي علاقة له بذلك.

وغداة محاولة الانقلاب شنت السلطات التركية حملة تطهير شملت عددا من أجهزة الدولة بما فيها الجيش وقطاع التعليم والإعلام.

المصدر: وكالات