دبابة تركية قريبة من إحدى البلدات السورية الواقعة شمال حلب-أرشيف
دبابة تركية قريبة من إحدى البلدات السورية الواقعة شمال حلب-أرشيف

أفادت وكالة أنباء الأناضول التركية بأن أنقرة نشرت السبت قطعا مدفعية عند الحدود السورية حيث تدور بانتظام اشتباكات بين قواتها وفصائل كردية.

وأشارت الوكالة المقربة من الحكومة إلى وصول خمسة مدافع على الأقل ليلا إلى محافظة كيليس الجنوبية المحاذية لسورية التي شهدت مؤخرا تبادل إطلاق نار متكرر بين الجيش التركي ووحدات حماية الشعب الكردية.

وحسب الوكالة، فإن هذا التحرك لا يروم رفع عدد الجنود الأتراك المنشرين في المنطقة، بل يهدف إلى تعزيز ما لديهم من عتاد.

وتقع كيليس قبالة مدينة عفرين معقل المقاتلين الأكراد في شمال غرب سورية، والخاضعة لسيطرة "وحدات حماية الشعب" التي تدعمها واشنطن، مثيرة حفيظة تركيا.

وجرى تبادل إطلاق النار مرارا في هذه المنطقة الحدودية خلال الأشهر الأخيرة وهددت تركيا أكثر من مرة بشن هجوم على عفرين.

المصدر: وكالات 

جنود أتراك على الحدود السورية التركية
جنود أتراك على الحدود السورية التركية

أعلن الجيش التركي الاثنين توقيف مجموعة جنود أتراك ومباشرة ملاحقات قضائية بحقهم بعد نشرهم مقطع فيديو يظهرهم وهم يضربون شبانا سوريين.

ويظهر الفيديو الذي يمتد لخمس دقائق والذي صور بواسطة هاتف محمول، مجموعة جنود أتراك يبرحون أربعة شبان سوريين ضربا بعد عبورهم الحدود بين البلدين بطريقة غير شرعية.

وأعلن الجيش التركي في بيان أن الجنود "سيخضعون لإجراءات إدارية وقضائية".

وأشار البيان إلى أنه تم ترحيل الشبان السوريين إلى بلادهم، بعد إخضاعهم لفحوص طبية.

وعززت تركيا التي تستقبل نحو ثلاثة ملايين لاجئ سوري، التدابير الأمنية على حدودها مع سورية منذ بضعة أشهر في حين يسمح للأشخاص الذين يحملون إذن مرور فقط بدخول الأراضي التركية.

المصدر: وكالات