رجل مجهول يحطم إطارات عشرات السيارات بعد زلزال تركيا
رجل مجهول يحطم إطارات عشرات السيارات بعد زلزال تركيا | Source: Courtesy Image

بعد الزلزال القوي الذي ضرب جنوب شرق تركيا، رصدت الكاميرات رجلا مجهولا يقوم بقطع عجلات السيارات في أحد شوارع مدينة دياربكر.

وتظهر اللقطات أن الرجل قام بقطع عجلات 160 سيارة بسكين في مقاطعة بسميل في دياربكر بعد الزلزال القوى الذي أوقع أضرارا وخسائر بشرية.

وأصيب عدد من الأشخاص في دياربكر جراء الزلزال الذي أوقع 26 قتيلا وأصاب 1000 شخص بجروح في محافظة إلازيغ.

وعبر سكان دياربكر عن استيائهم البالغ، بسبب هذه الواقعة خاصة أنها جاءت بعد الزلزال العنيف الذي طال منطقتهم وقالوا إنه عمل غريب لا يصدر إلا من "مريض نفسي".

وحتى الآن لم تعرف أسباب إقدام الرجل على هذه الفعل، ودوافعه.

وفُقد 30 شخصًا على الأقل بعدما ضرب الزلزال الذي بلغت قوّته 6,8 درجات ليل الجمعة وتم تحديد مركزه في بلدة سيفريجه الصغيرة في محافظة إلازيغ.

وأكدت إدارة الطوارئ والكوارث التركية أن الزلزال ضرب سيفريجه حوالى الساعة 20,55 (17,55 ت غ).

وتقع تركيا على خطوط تصدع عدة، وتتأثّر بالزلازل على نحو متكرر.

قفز عدد الإصابات في تركيا بواقع الثلث في يوم واحد إلى 5698 وزاد عدد الوفيات إلى 92
قفز عدد الإصابات في تركيا بواقع الثلث في يوم واحد إلى 5698 وزاد عدد الوفيات إلى 92

أوقفت تركيا جميع القطارات بين المدن وقللت عدد رحلات الطيران الداخلية يوم السبت ضمن تدابير لاحتواء تفشي فيروس كورونا سريع الانتشار بعدما قفز عدد الإصابات في البلاد بواقع الثلث في يوم واحد إلى 5698 وزاد عدد الوفيات إلى 92.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان دعا الجمعة إلى "حجر صحي طوعي" يبقى بموجبه الأتراك في منازلهم باستثناء التسوق أو للاحتياجات الأساسية.

وأعلن أردوغان إجراءات جديدة لاحتواء الفيروس، قائلا إنه تقرر وقف جميع رحلات الطيران الدولية وأن يكون السفر بين المدن خاضعا لموافقة حكام الأقاليم.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة الخطوط الجوية التركية بلال إكشي إن الرحلات الداخلية ستُقلع فقط من أنقرة وإسطنبول إلى مدن كبرى محددة حتى منتصف ليل السبت.

وأضاف أن الركاب سيكونون بحاجة إلى الحصول على إذن من مكتب الحاكم بعد الساعة 1400 بتوقيت غرينتش.

وكتب إكشي على تويتر "اعتبارا من يوم السبت الساعة 23:59 سيتم تنفيذ رحلاتنا الداخلية من مطار إسطنبول ومطار إيسنبوغا في أنقرة.. سيتم إعداد قائمة الرحلات الداخلية لدينا والإعلان عنها خلال اليوم".

وأغلقت العاصمة التركية أنقرة البارات، والمدارس، والكافيهات، ومنعت صلاة الجماعة وعطلت المناسبات الرياضية ورحلات الطيران، ونصحت بعدم تجوال المسنين في إسطنبول.

وكان خبراء صحة عالميون قالوا في وقت سابق إن "الأنباء التي ترد من تركيا مقلقة"، بعد تصاعد الإصابات بفيروس كورونا.

ولم تتخذ تركيا أية إجراءات تجاه نحو 20 ألف شخص دخلوا البلاد مؤخرا، ماعدا إجراء فحوص حرارة بسيطة، ثم سمح لهم بالانطلاق إلى كل أنحاء البلاد، وفقا لخبراء في مجال الصحة في تركيا.