محكمة في مدينة دبي الإماراتية-أرشيف
مجمع المحاكم الإماراتية في دبي -أرشيف

أمرت محكمة أمن الدولة في المحكمة الاتحادية العليا في الإمارات الثلاثاء بإجراء فحوصات طبية نفسية لمواطنة متهمة بقتل أميركية، بحسب الصحافة المحلية.

وطالبت المحكمة بإجراء فحوصات طبية نفسية معمقة بعد فحص طبي أولي، وحددت 27 نيسان/أبريل الجاري موعدا للجلسة المقبلة. 

وأنكرت آلاء بدر الهاشمي، 29 عاما، في السادس من الشهر الجاري خلال الجلسة الثانية من المحاكمة في القضية المعروفة باسم "شبح الريم" التهم الموجهة إليها، وطلبت تحويلها للطب النفسي.

وتواجه الهاشمي تهمة قتل الأميركية ابوليا بلازسي ريان، 47 عاما، "عمدا لغرض إرهابي" و"الشروع في قتل أميركي وأفراد أسرته في أبوظبي بوضع قنبلة يدوية الصنع قرب مسكنهم لكنها لم تنفجر.

وتتضمن التهم التبرع لتنظيم القاعدة في اليمن.

وقررت المحكمة خلال الجلسة الماضية إعلان أولياء الدم عبر مخاطبة السفارة الأميركية في أبوظبي.

يذكر أن عملية القتل وقعت في الأول من كانون الأول/ديسمبر 2014، وكانت أمرا غير مسبوق في هذا البلد الخليجي المنفتح الذي يشارك حاليا في الحرب على تنظيم الدولة الاسلامية داعش.

 

المصدر: وكالات

صورة نشرتها الشرطة الاماراتية تظهر المتهمة بقتل المدرسة الأميركية
صورة نشرتها الشرطة الاماراتية تظهر المتهمة بقتل المدرسة الأميركية

أحالت السلطات في الإمارات الأحد مواطنة قتلت مدرسة أميركية وحاولت تفجير منزل طبيب أميركي عربي الأصل، إلى المحكمة الاتحادية العليا، بعد اتهامها بالإرهاب.

وقالت النيابة العامة في بيان نقلته وكالة أنباء الإمارات، إن المتهمة آلاء بدر عبد الله، اقترفت جرمها بدافع الارهاب ودعما لتنظيمي القاعدة وتنظيم الدولة الاسلامية داعش.

وتضمنت لائحة الاتهام جمع "مواد متفجرة" و"إنشاء وإدارة حساب إلكتروني باسم مستعار بقصد الترويج لأفكار جماعة إرهابية"، فضلا عن "تقديمها أموالا لتنظيم إرهابي".

وحسب البيان، فإن المتهمة استمعت قبل تنفيذها "الجريمة"، إلى محاضرات صوتية لأسامة بن لادن وأبو مصعب الزرقاوي، واطلعت على مقاطع فيديو مصورة لجرائم نحر وقتل تمارسها جماعات إرهابية.

وكانت السلطات الإماراتية قد أكدت أن المتهمة عبد الله (38 عاما)، اختارت ضحاياها على أساس الجنسية وبهدف "زعزعة الأمن وإرهاب الناس في الإمارات".

وأطلق على الحادث محليا اسم "شبح جزيرة الريم"، حيث يقع المركز التجاري الذي قتلت فيه المواطنة الأميركية.

وكانت السلطات قد اعتقلت المتهمة المنقبة في غضون أيام قليلة، ونشرت بعدها شريط فيديو من كاميرات المراقبة يظهر تفاصيل القضية وعملية إلقاء القبض على المتهمة.

المصدر: وكالات