قوات إماراتية
قوات إماراتية

أعلنت الإمارات العربية المتحدة الأحد استعدادها لإرسال قوات برية إلى سورية لقتال تنظيم الدولة الإسلامية داعش في إطار التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة.

وقال وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش إن موقف بلاده كان على الدوام أن أي حملة حقيقية ضد داعش يجب أن تشمل قوة برية. وتابع "نحن لا نتحدث عن آلاف الجنود"، مشيرا إلى أن وجود قيادة أميركية لهذه القوة سيكون شرطا مسبقا لأبو ظبي.

ويأتي الموقف الإماراتي بعد إعلان السعودية والبحرين الأسبوع الماضي استعدادهما لإرسال قوات برية إلى سورية، حيث يسيطر داعش على جزء كبير من مساحة البلاد التي تشهد حربا أهلية منذ خمس سنوات.
 
وكان وزير الخارجية السوري وليد المعلم قد قال عقب إعلان الرياض والمنامة هذا، إن بلاده ستقاوم أي توغل بري في أراضيها وستعيد "المعتدين في صناديق خشبية".

المصدر: وكالات
 

وزير الخارجية السوري وليد المعلم
وزير الخارجية السوري وليد المعلم

قال وزير الخارجية السوري وليد المعلم إن سورية ستعتبر أي توغل بري في أراضيها "عدوانا" وذلك بعد أيام من إعلان السعودية استعدادها إرسال قوات برية إلى سورية.

وذكر قائد الحرس الثوري الإيراني اللواء محمد علي جعفري من جانبه أن السعودية "لا تملك الشجاعة لإرسال قوات برية إلى سوري وأن الهزيمة ستكون مصيرهم لكون ذلك انتحارا"، على حد تعبيره.

وكانت الولايات المتحدة قد رحبت بإعلان السعودية استعدادها لتعزيز مساهمتها في القتال ضد تنظيم الدولة الإسلامية "داعش". 

مزيد من التفاصيل في التقرير التالي من قناة "الحرة":

​​

المصدر: قناة "الحرة"