الرياح القوية والأمطار أدت إلى أضرار مادية في أبو ظبي
الرياح القوية والأمطار أدت إلى أضرار مادية في أبو ظبي

أدت أمطار غزيرة في الإمارات الأربعاء إلى إغلاق المدارس وتعليق حركة الملاحة الجوية في مطار أبو ظبي لبعض الوقت.

وهطلت الأمطار بنسبة كبيرة منذ وقت مبكر في عدة مناطق بينها دبي وأبو ظبي. وقرر المسؤولون تعليق الدراسة يومي الأربعاء والخميس بسبب الأحوال الجوية وحفاظا على سلامة الطلاب.

وبعد ظهر الأربعاء، أعلن مطار أبو ظبي استئناف حركة الملاحة، في حين بقي تأثير الأحوال الجوية محدودا على الرحلات في مطار دبي الدولي، إذ أدى إلى تأخير بعضها من دون تعليق حركة الملاحة.

وتداول مستخدمون على مواقع التواصل الاجتماعي صورا ومقاطع فيديو من مناطق مختلفة، تظهر شوارع وسيارات غمرت المياه أقساما منها وبعض الخسائر المادية التي سببتها الرياح. وهذه بعض منها:​​

​​​​

​​​​

​​​​

​​​​

​​

وأوضح المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل أن الأمطار التي نادرا ما تهطل في الإمارات بهذه الغزارة أو تستمر بشكل متواصل لوقت طويل، يمكن أن تستمر حتى الخميس.

المصدر: وكالات

فيضانات خلفتها الأمطار في دبي-أرشيف
فيضانات خلفتها الأمطار في دبي-أرشيف

أدت الأمطار الغزيرة التي هطلت على دبي وباقي أنحاء الإمارات الخميس إلى اغلاق معرض دبي للطيران في يومه الأخير وتعطيل الدراسة.

وتأتي الأمطار فيما تشهد منطقة الخليج منخفضا جويا سبق أن أسفر عن ضحايا بسبب الفيضانات، لاسيما في السعودية.

وأكد منظمو معرض دبي للطيران في بيان مقتضب نقلته وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي أن "المعرض مغلق" بسبب الامطار.

وهذا مقطع فيديو لجانب للسيول التي خلفتها الأمطار في أحدى مدن الإمارات الخميس:


​​
كما نصح المنظمون الزوار بعدم التوجه إلى موقع المعرض.

ونشر رواد ومشاركون في المعرض الدولي تغريدات وصورا عن تسرب المياه إلى داخل قاعات العرض المغلقة، فيما أشارت مواقع على الانترنت إلى أن البحرية الأميركية نقلت الطائرات الحربية التي كانت تعرضها في المعرض إلى أماكن آمنة.

​​

​​

​​
تعطيل الدراسة

وأعلنت وزارة التربية الاماراتية، من جهتها، إبلاغها جميع المدارس الخاصة والعامة بضرورة إعادة التلاميذ إلى منازلهم خلال فترة قبل الظهر.

وذكرت الوزارة في بيان نقلته وكالة الأنباء الرسمية أنها "تلقت تعميما من المركز الوطني للأرصاد يفيد بعدم استقرار الأحوال الجوية".

وتسبب هطول الأمطار الغزير بعدد كبير من الحوادث المرورية في دبي وفي العاصمة أبو ظبي.

وكالات