طائرة تابعة لفلاي دبي- تعبيرية
FILE PHOTO: A Fly Dubai Boeing 737 airplane approaches for landing at Dubai Airports in Dubai

اشتعلت نيران في طائرة تابعة لشركة "فلاي دبي" الإماراتية، بعد دقائق من إقلاعها من مطار كاتماندو في نيبال، مساء الاثنين، بحسب ما أوردت "رويترز" عن  وكالة إيه.إن.آي للأنباء، الاثنين.

وفي وقت لاحق من يوم الاثنين، قال متحدث باسم "فلاي دبي" إن الرحلة رقم 576 من كاتماندو إلى مطار دبي الدولي، صدمت طائرا عند الإقلاع.

وأفادت الشركة في بيان أنه "بعد اتباع الإجراءات اللازمة، سوف تكمل الطائرة رحلتها بشكل طبيعي باتجاه دبي، كما كان مخططا، ومن المقرر لها الهبوط هناك في 00:14 بالتوقيت المحلي".

وجاء بيان الشركة بعدما كانت تقارير أفادت بأن الطائرة اشتعلت فيها النيران، وأنها تحاول العودة إلى مطار كاتماندو. 

رئيس الإمارات مع شهباز شريف رئيس وزراء باكستان
باكستان تحتاج إلى الاستثمار الأجنبي لتعزيز اقتصادها

أعلن مكتب رئيس الوزراء الباكستاني أن الإمارات تعهدت، الخميس، بضخ استثمارات بقيمة 10 مليارات دولار في قطاعات اقتصادية في باكستان.

وتسعى باكستان إلى جذب استثمارات أجنبية لدعم اقتصادها البالغ حجمه 350 مليار دولار ويعاني من ارتفاع معدلات التضخم وتراجع النمو في وقت تنفذ فيه حزمة صارمة من الإصلاحات بالتعاون مع صندوق النقد الدولي.

وجاء الاتفاق الذي أعلنته وكالة أنباء الإمارات (وام) بعد محادثات أجراها الرئيس محمد بن زايد آل نهيان مع رئيس الوزراء الباكستاني شهباز شريف خلال زيارته للإمارات.

وجاء في بيان صادر عن مكتب رئيس وزراء باكستان أن "رئيس الإمارات العربية المتحدة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان أكد دعم الإمارات (لباكستان) في جميع الظروف وتعهد باستثمار عشرة مليارات دولار أميركي في عدة قطاعات". ولم يحدد البيان القطاعات المستهدفة.

وأضاف البيان أن شريف شدد على تعزيز الشراكات الاستراتيجية في مجالات تشمل تكنولوجيا المعلومات والطاقة المتجددة والسياحة.

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by WAM English (@wamnewsen)

وتحتاج باكستان إلى الاستثمار الأجنبي لتعزيز اقتصادها ودعم احتياطياتها من العملة لتلبية التزامات الديون الخارجية المتزايدة.

وتجري محادثات مع صندوق النقد الدولي للوصول إلى اتفاقية قرض طويل الأجل قد تصل قيمته إلى ثمانية مليارات دولار.

ويزور فريق من صندوق النقد باكستان لمناقشة ميزانية البلاد وسياسات التعافي الاقتصادي بعد نجحت البلاد في استكمال برنامج قرض قصير الأجل بقيمة ثلاثة مليارات دولار الشهر الماضي.