الرئيس باراك أوباما في تجمع انتخابي لهيلاري كلينتون بفيلادلفيا
الرئيس باراك أوباما في تجمع انتخابي لهيلاري كلينتون بفيلادلفيا

هاجم الرئيس باراك أوباما الثلاثاء المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأميركية دونالد ترامب، في كلمة ألقاها في تجمع انتخابي بفيلادلفيا، بسبب غياب كلينتون لوعكة صحية.

وقال أوباما: "لا يمكن أخذ هذه الانتخابات على أنها مضمونة، بل يجب أن تقاتل" من أجل الفوز فيها.

وأضاف عند المقارنة بين كلينتون وترامب في ما يتعلق بالشفافية، فإن واحدا من هذين المرشحين كشف عن ملفه الضريبي، وهو هيلاري كلينتون.

وتطرق أوباما إلى مؤسستي كلينتون وترامب الخيريتين، وقال إن مؤسسة كليبنتون أنقذت حياة ما لا يحصى من الأشخاص، في حين أخذت مؤسسة ترامب أموالا تبرع بها أشخاص للأعمال الخيرية، واشترى رسما لشخصه بـ"طول ستة أقدام".

وعلق أوباما على قول ترامب إن كلينتون ليست مؤهلة للرئاسة، قائلا إنها أكثر وزيرة خارجية سافرت خارج الولايات المتحدة وزارت عددا كبيرا من بلدان العالم ومثلت الولايات المتحدة.

المصدر: وسائل إعلام أميركية

تسببت أزمة تفشي فيروس كورونا بشلل في كثير من القطاعات، بات بعضها يواجه الانهيار، في العالم والولايات المتحدة على حد سواء.
تسببت أزمة تفشي فيروس كورونا بشلل في كثير من القطاعات، بات بعضها يواجه الانهيار، في العالم والولايات المتحدة على حد سواء.

أعلنت الحكومة الفيدرالية في الولايات المتحدة يوم الخميس تخصيصها مبلغ 25 مليار دولار كمنح تمويل طوارئ لمنظومة النقل العام في ظل الخسائر المحيطة بها.

ويواجه قطاع النقل العام في البلاد انخفاضا هائلا في الإقبال، توازيا مع أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد.

وتخصص المنحة مبلغ 5.4 مليار دولار لمدينة نيويورك وحدها، بعد أن تمت المصادقة على التمويل من أعضاء الكونغرس الأسبوع الماضي.

ومن المتوقع أن تباشر أنظمة النقل تلقي الأموال خلال الأسابيع المقبلة.

وتسببت أزمة تفشي فيروس كورونا بشلل في كثير من القطاعات، بات بعضها يواجه الانهيار، في العالم والولايات المتحدة على حد سواء.

وتعيش ولايات أميركية عدة تحت تعليمات الإغلاق بهدف الإبطاء من تفشي الفيروس وتجاوز الأزمة التي سببها، ما انعكس بشكل كبير على القطاعات الحيوية، كالنقل العام.