المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأميركية دونالد ترامب
المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأميركية دونالد ترامب

أعلنت صحيفة “USA Today” الجمعة والتي لم تدعم أي مرشح انتخابي منذ إطلاقها عام 1982 أن المرشح الجمهوري دونالد ترامب "غير مؤهل للرئاسة".

وبررت الصحيفة موقفها أنه رغم وقوفها على الحياد في كل مناسبة انتخابية، وجد مجلس تحريرها أن ترامب طوال حملته "أثبت افتقاده للهدوء، والمعرفة، والثبات، والصدق".

وانتقد محررو الصحيفة عدم تنفيذ ترامب للالتزامات التي اعتاد مرشحو الرئاسة منذ الحرب العالمية الثانية التأكيد عليها، ومنها "دعم الحلفاء بالناتو، والمعارضة القوية للعدوان الروسي".

وأشارت الصحيفة أيضا إلى "قلقها" من "إعجاب" ملياردير العقارات "بقيادات سلطوية"، في إشارة إلى التصريحات الإيجابية التي تحدث فيها عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وانتقد المحررون بعض مواقفه التي "لا يمكن تجاهلها" تجاه المكسيكيين والمسلمين، إضافة إلى مسؤوليته عن إشاعات متعلقة بمكان ولادة الرئيس باراك أوباما، ورفضه لإعلان عوائده الضريبية، وفقا لما جاء في الصحيفة.

وأكدت أيضا أن هذا الموقف التحريري "لا يمثّل دعما لهيلاري كلينتون"، موضحة أن المحررين غير متفقين بشأن دعمها.

ونصحت “USA Today” الناخبين الأميركيين بالتصويت "وفقا لضمائرهم"، وهو ما يعني التصويت لكلينتون، أو لمرشح ثالث.

المصدر: USA Today

دونالد ترامب وهيلاري كلينتون بعد انتهاء أول مناظرة بينهما
دونالد ترامب وهيلاري كلينتون بعد انتهاء أول مناظرة بينهما

قالت المرشحة الديمقراطية لرئاسة الولايات المتحدة هيلاري كلينتون الخميس إن منافسها الجمهوري دونالد ترامب قام بانتهاك الحظر الأميركي المفروض على التجارة مع كوبا، مستندة إلى تحقيق أجرته مجلة نيوزويك وأظهر أن مؤسسته العقارية أنفقت 68 ألف دولار في الجزيرة.

وأضافت كلينتون للصحافيين في شيكاغو: "لقد وضع ترامب مصالحه الشخصية والمهنية فوق قوانين الولايات المتحدة وقيمها وسياستها".

وكانت مجلة نيوزويك قد أشارت في تحقيق إلى أن مسؤولين في فنادق وكازينوهات يملكها ترامب قد أنفقوا مالا في عام 1998 خلال رحلة إلى كوبا حيث كانت مؤسسته العقارية تسعى إلى إنشاء مشاريع في الجزيرة، وقد تم إرسال الأموال عبر شركة "سيفن أروز انفستمنت أند دفلوبمنت" لتمريرها على شكل أعمال خيرية كمحاولة للتحايل على الحظر.

وأقرت كيليان كونواي مديرة حملة ترامب بشكل ضمني بأن الحظر المفروض قد انتهك، مشيرة إلى أن المال قد أنفق بالفعل لكن ترامب "كان قد قرر عدم الاستثمار هناك".

وتطالب كوبا برفع الحظر المفروض عليها منذ عام 1962، وخفف الرئيس باراك أوباما من حدة هذا الحظر وأجرى زيارة تاريخية إلى الدولة الشيوعية في آذار/مارس الماضي إلا أن الكونغرس الذي يسيطر عليه الجمهوريون رفض رفع الحظر بشكل كامل.

المصدر: أ ف ب