ترامب في فلوريدا
ترامب في فلوريدا

تعهد المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأميركية دونالد ترامب الأربعاء بإحداث التغيير "الحقيقي" للأميركيين، وشن هجوما جديدا على منافسته الديموقراطية هيلاري كلينتون.

وقال أمام مؤيديه في مدينة أوكالا بولاية فلوريدا إن التصويت له هو "تصويت لأميركا ولصالح تخفيض الضرائب وتحسين التأمين الاجتماعي وتقليل مصاريف التعليم".

وأضاف أن انتخاب كلينتون سيكون "كارثيا" للولايات المتحدة.

وتابع في كلمته أمام الآلاف من مؤيديه أن وثائق ويكيليكس أظهرت أن وزارة العدل "أمدت حملة كلينتون بالمعلومات" عن قضية استخدامها بريدا إلكترونيا خاصا عند توليها وزارة الخارجية لمساعدتها على تغطية "جرائمها".

وقال إنها حظيت بدعم هائل من الإدارة الأميريكة ومن وسائل الإعلام والصحافة.

وكرر تعهده بمقاضاة كلينتون في حال فاز في سباق البيت الأبيض.

وتوجه إلى مؤيدي السيناتور بيرني ساندرز للتصويت له في الانتخابات، مؤكدا أن حملة كلينتون لن تستطيع تحقيق الأهداف التي يسعون إلى تحقيقها.

واتهم الحزب الجمهوري بأنه لا يمده بالمعلومات الكافية عن السباق الانتخابي كما تفعل اللجنة الوطنية للحزب الديموقراطي مع كلينتون.

ترامب يركز جهوده للفوز بفلوريدا

ويبذل المرشح الجمهوري جهودا حثيثة لاستمالة الناخبين في ولاية فلوريدا، في أعقاب المتاعب التي واجهت حملته بسبب تسريب مقطع صوتي له اعتبر مهينا للنساء وانسحاب قادة جمهوريين من دعمهم له.

ومن المقرر أن يتوجه إلى مدينة ليكلاند في الولاية حيث سيلتقي بحوالي سبعة آلاف من مؤيديه لتوضيح موقفه من الجمهوريين الذين رفضوا التصويت له.

وكان ترامب قد صرح في حوار مع شبكة فوكس نيوز الإخبارية الثلاثاء أنه سيسعى جاهدا للفوز بالانتخابات رغم المتاعب التي تواجه حملته.

وأظهر استطلاع للرأي نشرت نتائجه الأربعاء تساوي حظوظ كلا المشرحين في ولاية يوتا.

وكشف الاستطلاع أن كلينتون وترامب حظيا بتأييد 26 في المئة من أصوات الناخبين في الولاية.

المصدر: وسائل إعلام أميركية

صورة ملتقطة من الفيديو الذي نشره ترامب لعناصر شرطة سان أنتونيو الذين يرتدون قبعات مؤيدة له
صورة ملتقطة من الفيديو الذي نشره ترامب لعناصر شرطة سان أنتونيو الذين يرتدون قبعات مؤيدة له

قال قائد شرطة سان أنتونيو في ولاية تكساس الأربعاء إن أفرادا من الشرطة وضعوا على رؤوسهم قبعات تحمل شعار المرشح الجمهوري للرئاسة الأميركية دونالد ترامب أثناء توقفه في الولاية سيقدمون للتأديب، موضحا أنهم انتهكوا الضوابط التي تمنع المنتسبين للشرطة من إظهار انتماءاتهم الحزبية أو تأييدهم لأحد مرشحي الرئاسة أثناء تأدية الخدمة.

وأظهر تسجيل مصور نشره ترامب على حسابه على موقع تويتر، أكثر من 10 من أفراد شرطة سان أنتونيو يضعون القبعات الحمراء التي تحمل شعار حملته، وهم يرتدون في الوقت ذاته الزي الرسمي أثناء وقوفهم معه في المطار الثلاثاء.

وكتب ترامب في تغريدته "شكرا تكساس! إن لم تسجلوا أنفسكم للتصويت افعلوا اليوم وتوجهوا إلى مراكز الاقتراع في 8 تشرين الثاني/ نوفمبر"، فيما صاحبت التسجيل المصور الذي يستغرق 25 ثانية عبارة تقول "سنجعل أميركا آمنة وعظيمة مرة أخرى.. معا".​​

​​​​وتفاعل عدد من مستخدمي تويتر مع التغريدة، وانتقد كثير منهم تصرف عناصر الشرطة. في حين قال قائد الشرطة وليام مكمانوس في بيان إن من فعلوا ذلك "ارتكبوا خطأ".

وأضاف: "أتوقع منهم أن يكونوا على دراية أكبر بعدم تأييد أحد المرشحين أثناء الخدمة وهم يرتدون الزي الرسمي بصرف النظر عن الحملة السياسية أو المرشح".​​

​​

في السياق ذاته، قالت رئيسة بلدية سان أنتونيو إيفي تيلور في وقت لاحق على موقع فيسبوك إنها "محبطة للغاية" بسبب ما حدث. أما رئيس رابطة ضباط شرطة سان أنتونيو مايكل هيل فقال في بيان إن عناصر الشرطة المذكورين كانوا يرافقون ترامب في نهاية زيارته. وأضاف "صراحة.. على الأرجح أن أفراد الشرطة تأثروا بالموقف ولم يدركوا الطابع السياسي لما يفعلونه".

وقال هيل لصحيفة سان أنتونيو إكسبرس إنه يتوقع أن يواجهوا عقابا "بسيطا" من نوع التوبيخ الكتابي.

المصدر: وكالات