الرئيس باراك أوباما في تجمع انتخابي لصالح كلينتون في فلوريدا
الرئيس باراك أوباما في تجمع انتخابي لصالح كلينتون في فلوريدا

قال الرئيس باراك أوباما الخميس إن مرشح الحزب الجمهوري لانتخابات الرئاسة دونالد ترامب سوف "يسيء" استخدام سلطاته كرئيس في حال فاز بالانتخابات.

واتهم الرئيس، خلال تجمع انتخابي لصالح المرشحة الديموقراطية هيلاري كلينتون في جامعة فلوريدا، ترامب بأنه "لا يحترم النساء والدستور".

ودعا الناخبين في فلوريدا إلى التصويت لصالح كلينتون خلال عملية التصويت المبكر وعدم الانتظار حتى يوم الاقتراع الذي يوافق الثلاثاء المقبل.

وتعتبر فلوريدا إحدى أهم الولايات الحاسمة في أي سباق انتخابي.

وقد احتفظت المرشحة الديموقراطية بتقدمها الطفيف على خصمها الجمهوري قبل أقل من خمسة أيام على انتخابات الثامن من تشرين الثاني/نوفمبر، وفق استطلاعي رأي نشرت نتائجهما الخميس.

المصدر: وكالات

 

 

هيلاري كلينتون
هيلاري كلينتون

احتفظت المرشحة الديموقراطية هيلاري كلينتون بتقدمها الطفيف على خصمها الجمهوري دونالد ترامب قبل أقل من خمسة أيام على انتخابات الثامن من تشرين الثاني/ نوفمبر، وفق استطلاعي رأي نشرت نتائجهما الخميس.

وأظهر استطلاع لصحيفة نيويورك تايمز وشبكة CBS، أن كلينتون تتقدم على ترامب بثلاثة في المئة، وأن 45 في المئة من الناخبين المحتملين أعربوا عن تأييدهم لها، فيما قال 42 في المئة منهم إنهم يدعمون ترامب.

أما المرشح المستقل من الحزب الليبرتاري غاري جونسون فنال تأييد خمسة في المئة من الناخبين المحتملين، فيما حصلت نظيرته من الحزب الأخضر جيل ستاين على أربعة في المئة.

وأكد معظم المشاركين أنهم حسموا خيارهم ولن تبدله المعلومات التي كشفت قبل أيام عن رسائل كلينتون الإلكترونية الجديدة. 

وكشف استطلاع أجرته صحيفة واشنطن بوست وشبكة ABC أن كلينتون تحظى بدعم 47 في المئة من الناخبين المحتملين مقابل 45 في المئة لترامب، فيما حصل جونسون على تأييد ثلاثة في المئة وستاين على اثنين في المئة.

دونالد ترامب

​​​​

وشارك في الاستطلاع الأول الذي أجري عبر الهاتف بين 28 تشرين الأول/أكتوبر والأول من الشهر الجاري 1333 ناخبا مسجلا، مع هامش خطأ يزيد أو يقل عن ثلاثة في المئة.

وشارك في الاستطلاع الثاني الذي أجري عبر الهاتف أيضا، 1767 ناخبا محتملا بين السبت الماضي والثلاثاء مع هامش خطأ يزيد أو ينقص عن ثلاثة في المئة.

تجدر الإشارة إلى أن أكثر من 22 مليون أميركي أدلوا بأصواتهم بالفعل في إطار عملية التصويت المبكر في عدد من الولايات.

المصدر: وكالات