موقع حادث إطلاق النار في أورلاندو
موقع حادث إطلاق النار في أورلاندو

نقلت وسائل إعلام أميركية الثلاثاء عن موقع "فوكس" الإخباري أن عائلات ثلاث ضحايا في حادثة إطلاق النار على ملهى ليلي في أورلاندو، رفعوا دعوى قضائية ضد شركات فيسبوك وتويتر وغوغل، في محكمة منطقة شرق ميشيغن.

واتهمت العائلات شركات التكنولوجيا الثلاث بـ "تقديم دعم غير مباشر" لتنظيم داعش، والمساعدة على "تطرف المسؤول عن الهجوم"، حسب ما نقلت شبكة فوكس الإخبارية الاثنين.

وتتضمن الدعوى القضائية أن تنظيم داعش ما كان لينتشر في العالم أجمع لولا تويتر، وفيسبوك، وغوغل (يوتيوب).

وفي تصريح لفوكس، قال محامي العائلات الثلاث كيث ألتمان إن التأثير على عمر متين تم باستخدام الأدوات التي توفرها وسائل التواصل الاجتماعي المذكورة.

وذكرت صحيفة USA Today الأميركية أن ألتمان يمثل عائلة ضحية أميركية أخرى قتلت في هجمات باريس في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

وكان نحو 50 شخصا قتلوا في هجوم نفذه متين على ملهى ليلي للمثليين في مدينة أورلاندو في ولاية فلوريدا، في الـ 12 حزيران/يونيو. 

المصدر: وسائل إعلام أميركية

السفير الأميركي السابق لدى الأمم المتحدة بيل ريتشاردسون بذل جهودا كبيرة
السفير الأميركي السابق لدى الأمم المتحدة بيل ريتشاردسون بذل جهودا كبيرة

أكد السفير الأميركي السابق لدى الأمم المتحدة بيل ريتشاردسون أنه بذل جهودا استغرقت وقتا طويلا لتأمين إطلاق سراح الجندي السابق في البحرية الأميركية مايكل وايت الذي أفرجت طهران عنه الخميس.

وكتب ريتشاردسون، الذي كان أيضا حاكما لولاية نيومكسيكو، في بيان نشره على تويتر أنه عمل لأكثر من عام لتأمين إطلاق سراح الجندي، والتقى بعدد من المسؤولين الإيرانيين من بينهم وزير الخارجية محمد جواد ظريف وممثل إيران الدائم في منظمة الامم المتحدة مجيد تخت روانجي لمناقشة القضية.

وهو ما أكده المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية عباس موسوي الجمعة الذي قال إنه التقى بظريف لمناقشة قضية تبادل السجناء "منذ شهور".

وجاء في بيان الدبلوماسي السابق أن المفاوضات التي أجراها كانت "معقدة خاصة في ظل التوترات الكبيرة بين الولايات المتحدة وإيران في الأشهر الأخيرة".

ورأى أنه كان من المفترض أن يتم الإفراج عن المواطن الأميركي في وقت سابق.

يذكر أن الولايات المتحدة الأميركية أفرجت بالموازاة الخميس عن العالم الإيراني ماجد طاهري الذي كان محتجز ا لديها.

وقدم ترامب الشكر لطهران عن عملية إطلاق سراح الجندي السابق، وكتب في تغريدة أنها "أظهرت إمكانية وصول واشنطن وطهران إلى اتفاق".