مطار جون أف كيندي
أشخاص في أحد مطارات الولايات المتحدة

قالت مديرة حملة الرئيس المنتخب دونالد ترامب ومستشارته في البيت الأبيض كيليان كونواي الخميس إن الإدارة الأميركية الجديدة لن تفرض حظرا على دخول المسلمين إلى الولايات المتحدة "اعتمادا على ديانتهم فقط".

وأكدت كونواي أن ترامب جعل اقتراح الحظر مقتصرا على الدول التي يعرف عنها "تدريب وتصدير الإرهابيين" إلى دول العالم.

ونفت مستشارة الرئيس المنتخب أن يكون الأخير قد غير موقفه حيال منع دخول أشخاص من دول بعينها إلى الولايات المتحدة، مؤكدة عدم نية ترامب العدول عن السياسات التي تحدث عنها أثناء حملته الانتخابية.

ولم يحدد ترامب البلدان التي سيتم حظر دخول أفرادها أو إجراء تدابير أمنية قبل دخولهم إلى الأراضي الأميركية.

وكان ترامب قد دعا في كانون الأول/ ديسمبر الماضي إلى "حظر كامل وشامل على دخول المسلمين إلى الولايات المتحدة لحين حصول قادة البلاد على تصور كامل لما يجري"، وذلك بعد عملية إطلاق النار في مدينة سان برناردينو في ولاية كاليفورنيا التي نفذها أميركي مسلم من أصول باكستانية وقتل فيها 14 شخصا.

إلا أن نائبه مايك بنس قال في مقابلة تلفزيونية قبل الانتخابات إن ترامب في حال فوزه سوف يوقف الهجرة من "الدول التي يضربها الإرهاب".

المصدر: وسائل إعلام أميركية                              

دونالد ترامب
دونالد ترامب

لم تمض فترة طويلة على انتخاب الملياردير الأميركي دونالد ترامب رئيسا للولايات المتحدة، حتى بدت لهجته تتغير بشأن العديد من القضايا التي كان صارما حيالها إبان حملته الانتخابية، بحسب مراقبين ووسائل إعلام أميركية.

فالرئيس المنتخب تراجع على نحو ما عن مواقف كان قد شدد على أنها ستكون ضمن أهم أولوياته فور تسلمه للسطة رئيسا للبلاد.

هنا مقارنة لمواقفه في خمسة قضايا قبل الانتخابات وبعدها:

1- قضية الأمن على الحدود مع المكسيك:

قبل: أكد ترامب عندما كان مرشحا للرئاسة عزمه بناء جدار عازل على الحدود مع المكسيك لمنع الهجرة غير الشرعية، بل ذهب إلى ما هو أبعد من ذلك، وطلب من المكسيك تحمل نفقات بناء ذلك الجدار.

بعد: قال الرئيس المنتخب في حوار مع شبكة سي بي أس الأميركية إن الجدار لن يبنى بطول الحدود، ولكن سيكون هناك في بعض الأماكن سياج، وفي البعض الآخر جدار.

2- محاكمة هيلاري كلينتون في قضية البريد الإلكتروني:

قبل: قال ترامب لمرشحة الحزب الديموقراطي هيلاري كلينتون الشهر الماضي خلال مناظرة تلفزيونية: "إذا فزت، سوف أطلب من المدعي العام أن يعين مدعيا خاصا للنظر في قضية البريد الإلكتروني الخاصة بكِ". وعندما قاطعته كلينتون قائلة أنه من الجيد أن ترامب غير مسؤول عن القانون في هذه البلاد، رد قائلا: "لأنكِ ستكونين في السجن".

بعد: قال المليادرير الأميركي في خطاب النصر متحدثا عن كلينتون "نحن مدينون لها بالامتنان بسبب خدمتها لهذا البلد". وقال رودي جولياني أحد أعضاء حملة ترامب وأبرز المرشحين لتولي منصب وزير العدل إنه "ربما" سيمضي في إجراءات رفع دعوى ضدها في قضية البريد الإلكتروني.

3- برنامج الرعاية الصحية "أوباما كير":

قبل: تعهد ترامب بوضوح خلال حملته الانتخابية بإلغاء برنامج الرعاية الصحية المعروف بـ"أوباما كير" بشكل كامل، بل وصفه بأنه كارثة.

بعد: قال إنه لا يستعبد إبقاء بعض المواد في برنامج "أوباما كير"، مثل جعل الشباب ينتفعون كل بالتأمين الخاص بوالديه لفترة أطول، وقال إنه لم يدرس البرنامج بشكل جيد.

4-نخبة واشنطن:

قبل: تعهد ترامب أثناء حملته الانتخابية "بتجفيف المستنقع" من النخبة السياسية "الفاسدة" في واشنطن.

بعد: يدرس الرئيس المنتخب الاستعانة بعدد من الخبراء السياسيين المتمرسين وأعضاء جماعات الضغط ليكونوا جزءا من فريقه.

وردا على أحد الأسئلة في حوار مع قناة فوكس نيوز بهذا الخصوص قالت مديرة حملته كيلان كونواي: "انظر، إنهم أشخاص موهوبون، وقد فعلوا هذا من قبل، لا تستطيع أن تعين أشخاصا مبتدئين".

5- "حظر المسلمين" من دخول الولايات المتحدة:

قبل: دعا ترامب لفرض حظر كامل على دخول المسلمين إلى الولايات المتحدة، إثر الاعتداءات التي وقعت في العاصمة الفرنسية باريس في تشرين الثاني/نوفمبر 2015.

بعد: اختفى مقترح حظر دخول المسلمين من موقع الحملة الرئاسية لترامب، ما فسره البعض على أنه تراجع عن الفكرة، لكن المقترح عاد مجددا للظهور على الموقع. وفسرت الحملة الأمر على أنها كانت تقوم ببعض التغييرات في الموقع بصورة مؤقتة. 

وقال رودي جولياني إن ترامب قصد بتصريحاته إجراء كشف أمني معمق لهولاء القادمين من بلدان ينتشر فيها "الإرهاب الإسلامي".