مسلمون يؤدون صلاة الجمعة في آخر يوم من رمضان في أميركا
مسلمون يؤدون صلاة الجمعة في أميركا، أرشيف

تمكن المسلمون في مدينة دودلي بولاية ماساتشوسيتس من الحصول على موافقة البلدية على إقامة مقبرة إسلامية في المدينة بعد أن قاومت البلدية هذه الفكرة طوال العام.

ويسمح الاتفاق الذي تم بين الطرفين لرابطة مسلمي ويستر بشراء 55 فدانا من الأرض لبناء مقبرة على ستة أفدنة في مدينة دودلي التي تقع على بعد نحو 80 كيلومترا جنوب غرب مدينة بوسطن على الحدود مع ولاية كونيتكيت.

وقال جاي تاليرمان وهو محام عن المسلمين هناك في مقابلة عبر الهاتف "نحن سعداء أن الملحمة التي امتدت 11 شهرا وصلت أخيرا لنهايتها.. لقد أدركت البلدية واعترفت بأن موكلينا يقترحون استخداما مفيدا ومسموحا به ومكفولا بموجب دستور الولاية والولايات المتحدة".

واقترحت رابطة المسلمين إقامة المقبرة في أوائل العام، وبعد عملية من المراجعة استغرقت أشهرا وشهدت اجتماعات محتدمة، رفعت الرابطة دعوى قضائية أمام محكمة بالولاية قالت فيها إن البلدية "تقيد حق الرابطة في التعبير عن دينها بحرية".

وقال مسؤولو دودلي إن المراجعات تركزت على قضايا تشمل تأثير إقامة مقبرة على مياه الشرب المحلية.

المصدر: رويترز

 

الولايات المتّحدة البلد الأكثر تضرّراً في العالم على صعيد الإصابات والوفيات في آن معاً،
الولايات المتّحدة البلد الأكثر تضرّراً في العالم على صعيد الإصابات والوفيات في آن معاً،

سجّلت الولايات المتحدة مساء الثلاثاء، لليوم الثالث على التوالي، أقلّ من 700 حالة وفاة ناجمة عن فيروس كورونا المستجدّ خلال أربع وعشرين ساعة، بحسب إحصاء لجامعة جونز هوبكنز.

وأظهرت بيانات نشرتها في الساعة 20,30 بالتوقيت المحلّي (الأربعاء 00,30 ت غ) الجامعة التي تُعتبر مرجعاً في تتبّع الإصابات والوفيات الناجمة عن فيروس كورونا المستجدّ، أنّ عدد الذين توفّوا من جراء كوفيد-19 في الولايات المتّحدة خلال 24 ساعة بلغ 657 شخصاً، ليرتفع بذلك إجمالي عدد ضحايا الوباء في هذا البلد إلى 98 ألفاً و875 شخصاً.

وبهذه الحصيلة تكون الولايات المتّحدة، البلد الأكثر تضرّراً في العالم من جراء جائحة كوفيد-19 على صعيد الإصابات والوفيات في آن معاً، باتت قاب قوسين أو أدنى من بلوغ عتبة المئة ألف وفاة من جرّاء الوباء.

ومساء الإثنين سجّلت الولايات المتّحدة وفاة 532 شخصاً بالفيروس خلال 24 ساعة، علماً بأنّ حصيلة ضحايا كوفيد-19 في هذا البلد كانت تزيد عن ألفي وفاة يومياً خلال الفترة الممتدّة بين مطلع أبريل ومطلع مايو، ثم انخفضت في الأسابيع الثلاثة الأخيرة إلى ما دون الألفين، وفي بعض الأيام خلال هذه الفترة إلى ما دون الألف.

أما في ما يتعلّق بأعداد المصابين الجدد بالفيروس خلال الساعات الـ24 الأخيرة، فأظهرت بيانات الجامعة أنّ حصيلة الإصابات اليومية ناهزت 18 ألف إصابة، ليرتفع بذلك العدد التراكمي للمصابين بالفيروس في الولايات المتحدة حتى مساء الثلاثاء إلى نحو 1,7 مليون شخص.