الطائرة الروسية التي تقل الدبلوماسيين
الطائرة الروسية التي تقل الدبلوماسيين

غادر الولايات المتحدة صباح الأحد 35 دبلوماسيا روسيا شملتهم عقوبات أصدرها الرئيس باراك أوباما ردا على هجمات إلكترونية طالت الانتخابات الرئاسية الأميركية.

ونقلت وكالة الأنباء الروسية ريا نوفوستي عن سفارة موسكو لدى واشنطن القول إن "الطائرة أقلعت، والجميع على متنها".

وتقل الطائرة أيضا نحو 60 شخصا من عائلات الدبلوماسيين الروس.

وتنص الاجراءات التي أعلنها أوباما الخميس قبل أقل من شهر من مغادرته البيت الأبيض، على طرد 35 شخصا متهمين بأنهم أعضاء في الاستخبارات الروسية واغلاق موقعين روسيين في شمال شرق الولايات المتحدة.

وفرضت أيضا عقوبات اقتصادية على الجهاز السري في الجيش الروسي وجهاز الأمن الفدرالي، على أربعة من مسؤولي الجهاز الأول بينهم رئيسه إيغور كوروبوف.

 

المصدر: وكالات

ترامب منزعج من التشدد بتطبيق قيود التباعد الاجتماعي المفروضة في نورث كارولينا
ترامب منزعج من التشدد بتطبيق قيود التباعد الاجتماعي المفروضة في نورث كارولينا

هدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الاثنين، بأنه قد ينقل مقر انعقاد المؤتمر الوطني للحزب الجمهوري المقرر في أغسطس، من ولاية نورث كارولاينا، إذا فرضت الولاية قيود التباعد الاجتماعي على التجمعات.

وأرغمت جائحة كوفيد-19 ترامب ومنافسه الديمقراطي جو بايدن، على وقف التجمعات الانتخابية. وعبر البعض عن مخاوفهم من أن تشكل مؤتمرات الترشيح الرسمية الضخمة التي تعج بالحضور، مخاطر على السلامة العامة.

وقال ترامب على تويتر إنه إذا لم يرد الحاكم الديمقراطي للولاية روي كوبر فورا على "ما إذا كان سيسمح بشغل المكان بالكامل فإن الحزب سيجد موقعا آخر للمؤتمر الجمهوري الوطني بكل الوظائف والتنمية الاقتصادية التي حققها".

ومن المقرر أن يبدأ المؤتمر الوطني للحزب الجمهوري يوم 24 أغسطس آب في مدينة شارلوت.