وزير العدل جيف سيشنز
وزير العدل جيف سيشنز

صوت مجلس الشيوخ الأربعاء على تعيين جيف سيشنز وزيرا للعدل، منهيا بذلك نقاشات حادة أثارتها عضوة المجلس الديموقراطية إليزابيث وارن بعد انتقادها ترشيح سيشنز.

وكان السناتور الجمهوري عن ولاية ألاباما الذي يبلغ من العمر 70 عاما والذي خدم لأربع فترات في مجلس الشيوخ، أول سناتور يدعم الرئيس دونالد ترامب أثناء حملته الانتخابية في شباط/فبراير 2016.

تحديث 00:42 ت.غ

يُتوقع أن يوافق مجلس الشيوخ مساء الأربعاء على تعيين السناتور جيف سيشنز وزيرا للعدل.

ويحتاج الجمهوريون الذين يسيطرون على المجلس إلى أغلبية بسيطة لتثبيت المرشح الذي اختاره الرئيس دونالد ترامب.

ويعارض الديموقراطيون سيشنز ويطرحون تساؤلات حول سجله في ما يخص الهجرة والحقوق المدنية، ويعتبرون أنه مقرب من الرئيس بشكل قد يجعله يقدم السياسة على سيادة القانون.

وفي بداية جلسة تثبيت المرشح التي عقدت الثلاثاء، أثارت السناتور الديموقراطية إليزابيت وارن سجالا حادا بعد أن قرأت رسالة كتبتها كوريتا سكوت كينغ، أرملة الناشط الحقوقي مارتن لوثر كينغ في عام 1986، وانتقدت فيها سيشنز الذي كان قاضيا في ولاية ألاباما آنذاك، ووصفته بأنه استغل منصبه لعرقلة إدلاء المواطنين السود بأصواتهم في الانتخابات.

واعتبر رئيس الأغلبية الجمهورية ميتش ماكونيل أن وارن انتهكت قواعد مجلس الشيوخ من خلال طريقة طعنها في سيشنز.

المصدر: صوت أميركا/رويترز

مقر المحكمة الدستورية العليا بالعاصمة الأميركية واشنطن
مقر المحكمة الدستورية العليا بالعاصمة الأميركية واشنطن

قالت محكمة الاستئناف الفدرالية إنها لن تصدر حكمها الأربعاء حول التعليق المؤقت للأمر التنفيذي الذي وقعه الرئيس دونالد ترامب عن حظر السفر من سبع دول ذات أغلبية مسلمة، بحسب وكالة رويترز.

وأوضح المتحدث باسم محكمة استئناف الدائرة التاسعة في سان فرانسيسكو ديفيد مادن في بيان صحافي إن المحكمة ستقدم إشعارا مسبقا بحوالي 90 دقيقة قبل إعلان حكمها.

تحديث 20:25 ت.غ

من المتوقع أن تعلن محكمة الاستئناف التاسعة في سان فرانسيسكو الأربعاء قرارها بشأن الطعن الذي قدمته وزارة العدل الأميركية لاستئناف العمل بالأمر التنفيذي الذي يحظر دخول مواطنين ومهاجرين من سبع دول في الشرق الأوسط وإفريقيا، بعد قرار قضائي بتعليق المرسوم.

إلا أن الدعوى القضائية قد تصل في نهاية المطاف إلى المحكمة الدستورية العليا لتفصل في صحتها القانونية.

وفي هذا الإطار قال أستاذ القانون بجامعة يو سي هاستينغ، روري ليتل في تصريح لموقع "صوت أميركا" إن محكمة الاستئناف التاسعة قد ترفض قرار الطعن، أو تعيده للمحكمة التي أصدرت القرار الأوّلي.

وأشار ليتل إلى أن الإدارة الأميركية في الحالتين قد تذهب بالدعوى إلى المحكمة الدستورية العليا.

وفي مقابلة تلفزيونية على قناة فوكس الإخبارية، سئل الرئيس دونالد ترامب عن احتمال الذهاب إلى المحكمة العليا لإصدار حكم نهائي في أمره التنفيذي، فأجاب أنه "يأمل ألا يصل الأمر لذلك".

وقد ترفض أعلى محكمة قضائية في الولايات المتحدة النظر في الدعوى، حسب خبراء قانونيين.

المصدر: صوت أميركا/رويترز